الفتيات يتصرفن بشكل اجتماعي أكثر من الفتيان

الأربعاء 2015/08/26
الفتيات أكثر قدرة من الأولاد في القيام بالأنشطة اليومية

أوسلو- أفادت نتائج دراسة نرويجية حديثة أن المرأة أكثر استقلالية بكثير من الرجال، وذلك ابتداء من سن السنتين ونصف السنة فقط. وكشفت أن الفتيات في هذه السن، أكثر قدرة على إطعام أنفسهن وخلع الملابس، وكذلك التصرف بشكل اجتماعي في حضانات رياض الأطفال.

شملت الدراسة، التي تمثل جزءا من مشروع ستافنغر في المركز النرويجي لتعليم القراءة والبحث، في جامعة ستافنغر، أكثر من ألف طفل تتراوح أعمارهم ما بين 30 و33 شهرا، وطلب من موظفي روضة الأطفال مشاهدة وتسجيل سلوكيات الأطفال ومستوى مشاركتهم في المباريات وكيفية تناولهم الوجبات. كما رصدت ما إذا كان الأطفال قادرين على ارتداء وخلع ملابسهم بأنفسهم وإذا ما استطاعوا تناول الأكل والشرب دون مساعدة من الكبار.

وكان تفوق الفتيات على الأولاد في التخلص من الحفاضات ودخول المرحاض، أكبر فرق تم تحديده في الدراسة، حيث بلغت نسبة الفتيات 21.3 بالمئة مقابل 7.5 بالمئة فقط للأولاد. وشددت الدراسة على أهمية توفير الدعم الكافي للبنين للتمكن من إتقان الأنشطة اليومية التي تشمل المهارات الاجتماعية واللغوية.

واعتبرت نتائج الدراسة خطوة أخرى لإظهار الفروق بين الجنسين عندما يتعلق الأمر بالأنشطة اليومية. وأوضح أود توريل ميلاند، أحد المشاركين في البحث قائلا “توقعنا أن نجد اختلافات، ولكن فوجئنا أنها كبيرة جدا”.

ومن جانبها قالت الأستاذة اليسا كالتفيتد “كشفت كل هذه الأمور عن تمتع الفتيات باستقلالية أكبر من الأولاد، وترتبط هذه المهارات الاجتماعية والأنشطة اليومية مع فهم الأطفال للغات والمهارات الحركية والتنظيم الذاتي.

وهذه المهارات اللغوية تجعل الفتيات أكثر قدرة على التعبير عن احتياجاتهن من الأولاد”. وأكدت كالتفيتد قائلة “قد ترجع هذه الفروق إلى الاختلافات البيولوجية بين الفتيات والفتيان”.
21