الفتيان يميلون إلى تشكيل صداقات متماسكة أكثر من الفتيات

باحثون يؤكدون أن الفتيان أكثر ميلا إلى الاختلاط مع أقرب ستة أصدقاء لهم خلال فترة امتدت لستة أشهر، وصداقات الفتيات أكثر تقلبا.
الاثنين 2018/07/30
صداقات الفتيان أكثر استقرارا

لندن - توصلت دراسة حديثة إلى أن الفتيان يميلون إلى تكوين مجموعات صداقة أكثر تماسكا من الفتيات، وقال الباحثون إن تحليل أنماط الاختلاط الاجتماعي أمر مهم في رصد الأمراض المعدية ووضع خطط التحصين لمكافحتها.

وقالت الدراسة التي أشرفت عليها كلية لندن للصحة والطب المداري بالتعاون مع جامعة كامبريدج، ونشرت في دورية "بلوس وان" العلمية، إن الفتيان أكثر ميلا إلى الاختلاط مع أقرب ستة أصدقاء لهم خلال فترة امتدت لستة أشهر، وأشارت إلى أن صداقات الفتيات أكثر تقلبا.

وسأل الباحثون 460 طالبا من الصف السابع في مختلفة أربع مدارس ثانوية في المملكة المتحدة، يمثلون قطاعا واسعا من الخلفيات الاجتماعية والاقتصادية، لتحديد أقرب ستة أصدقاء يقضي الفتى أو الفتاة معهم غالبية الوقت خلال اليوم، وذلك في الفترة من يناير حتى يونيو 2015.

وأوضح المشرف على الدراسة آدم كوتشارسكي قائلا “التوصل إلى أن الفتيان يميلون إلى تشكيل صداقات متماسكة أكثر من الفتيات، الأمر الذي يتناقض مع الصور النمطية عن الجنسين، ويعتبر تصورا اجتماعيا مثيرا للاهتمام، لكن بالنسبة إلى مصممي النماذج الرياضية يعتبر هذا النوع من المعلومات قيّما للغاية".

  ومن جانبها قالت تيري أبتر، خبيرة الطب النفسي والمدرسة السابقة في جامعة كامبريدج، التي لديها كتابات كثيرة عن المراهقين وعلاقات الصداقة “لوحظ أن صداقات الفتيان أكثر استقرارا بينما تكون صداقات الفتيات أكثر تقلبا".

وختمت “نتيجة لذلك، ربما تشعر الفتيات بالمزيد من الضغط لتكوين صداقات فحسب في حالة انفصالهن عن أقرب أصدقائهن، وكذلك الشعور بالمزيد من الضغط الاجتماعي كي يكُنّ ودودات مع الناس ممن ليسوا بالفعل أصدقاءهن أكثر من الفتيان، وكل هذا يؤدي إلى مجموعة صداقة أكبر وأكثر تغيرا".

21