الفرنسيون يحبذون الطبيبات

الثلاثاء 2014/10/07
المرضى يكونون أكثر ميلا للوثوق في الأطباء إذا كانوا من نفس جنسهم

تولوز - أظهرت دراسة جديدة أن النساء يملن بصورة أكبر للاستماع للمشورة حول أمور التغذية والتمارين البدنية وإنقاص الوزن، إذا كانت من طبيبات نساء لا من رجال.

كما قالت الدراسة إن المرضى -ذكورا كانوا أم إناثا- مستعدون أكثر للاستماع للنصائح حول التغذية والتمارين الرياضية من الطبيبات. وقادت آن سيسيل شايبر من جامعة تولوز بفرنسا فريقا درس مدى تأثير جنس الأطباء على علاقاتهم بالمرضى. وأجريت الدراسة على 858 مريضا و26 طبيبا في 3 مناطق فرنسية.

وافترض الباحثون أن المرضى ربما يكونون أكثر ميلا للوثوق في الأطباء، إذا كانوا من نفس جنسهم.

لكن نتائج الدراسة توضح أن مهارات التعامل بين الرجال والنساء ربما تلعب دورا أكثر من النوع في تعزيز الثقة بين الأطباء والمرضى.

وقالت الباحثة جولي شميتديل: "نعتقد أن الأمر يتعلق أكثر بالتدريب على التعامل مع الأشخاص، وليس ممارسات العمل".

24