الفقر والحرمان يكتسحان العراق

الجمعة 2014/09/12
الدراسة تطالب بتوفير الأمان لجميع المواطنين الفقراء والمستحقين

ذي قار- العراق- كشفت دراسة أكاديمية حديثة أنجزتها كلية الآداب في جامعة ذي قار، أن المحافظات الجنوبية وبينها محافظة ذي قار، تتصدر بقية محافظات العراق من حيث الحرمان، وأوضحت دراسة جغرافية “الفقر والحرمان في العراق ” أن أكثر من ثلث سكان العراق يعيشون وضعا حياتيا بائسا، أي أن عدد المحرومين من الحاجات الأساسية في العراق يناهز تسعة ملايين شخص يشكلون مليونا و 230 ألف أسرة.

وأكدت الدراسة أن”المحافظات الجنوبية هي الأسوأ حالا والأكثر حرمانا وبالخصوص محافظات ذي قار وميسان والمثنى والقادسية، حيث تتراوح نسبة السكان المحرومين فيها من 48 – 56 بالمئة، في حين كانت محافظات الأنبار وبغداد وكركوك ومحافظات اقليم كردستان هي الأقل حرمانا والأفضل حالا حيث لا تتجاوز نسبة السكان المحرومين في أي منها 30 بالمئة.

ولتجاوز هذه المحنة أوصت الدراسة ” بضرورة وضع قانون موحد للتقاعد والرعاية الاجتماعية والتحقق من أسماء وظروف المشمولين بهذا القانون بصورة دورية من أجل توفير الأمان لجميع المواطنين الفقراء والمستحقين والتقليل من الفساد الاداري والمالي بهذا المجال”.

وطالبت بـ “تعويض الأضرار الناجمة عن التدهور في البنى التحتية بسبب الحروب والعنف والإرهاب، لاسيما مشاريع الكهرباء والماء والصرف الصحي.

21