الفلسطينيون ينعون رحيل المطران كابوتشي

الاثنين 2017/01/02
المطران نفي عن فلسطين عام 1978 وعاش في منفاه بروما

رام الله (الضفة الغربية) - نعى الفلسطينيون المطران هيلاريون كابوتشي الذي توفي الأحد في العاصمة الايطالية روما التي بقي فيها منذ أبعدته السلطات الإسرائيلية عن الأراضي الفلسطينية عام 1978.

ووصف الرئيس الفلسطيني محمود عباس المطران كابوتشي في بيان بثته الوكالة الرسمية "بالمناضل الكبير".

وقال يوسف المحمود المتحدث الرسمي باسم الحكومة الفلسطينية في بيان بثته الوكالة الرسمية "رحيل المطران كابوتشي ترك حزنا عميقا في قلب كل فلسطيني نظرا للسيرة النضالية الحافلة والمواقف الوطنية التي تمسك بها المطران في دفاعه عن الشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية".

وقالت حركة فتح التي يتزعمها الرئيس عباس إن المطران كابوتشي كان أحد قياديها. وأضافت الحركة في بيان "ننعى وبكل فخر واعتزاز إلى الشعب الفلسطيني والأمة العربية وأحرار العالم المطران البطل القائد الفتحاوي المطران كابوتشي الذي أمضي عمره الحافل فدائيا حقيقيا ومناضلا صنديدا ومدافعا صلبا عن الشعب الفلسطيني و ممسكا بكل قوة بعروبة القدس".

وقال عزت الرشق عضو المكتب السياسي لحركة حماس في تغريدة له على توتير "برحيل المطران هيلاريون كابوتشي في العاصمة الايطالية روما تفقد فلسطين مناضلا كبيرا وقف إلى جانب شعبنا وحقوقه العادلة ودفع ثمن مواقفه الشجاعة".

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية في بيان إن المطران كابوتشي ولد في مدينة حلب السورية عام 1922 وكان مطرانا لكنيسة الروم الكاثوليك في مدينة القدس منذ عام 1965.

وأضافت الوكالة إن "سلطات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلته عام 1974 وحكم عليه بالسجن 12 سنة ونفي عن فلسطين عام 1978 وعاش حتى وفاته في منفاه بمدينة روما".

1