الفنانون الشباب

الأحد 2015/12/27
كاريكاتور سعد حاجو

فن الكاريكاتير مرتبط بالأحداث والحياة اليومية ومع تصاعدها غير المسبوق في سوريا وبعض الدول العربية كان هناك تصاعد لفن الكاريكاتير ليواكب هذه الأحداث، وظهرت أسماء جديدة لهذه الأسباب ولكن ما ينقصها هو المنابر الحقيقية التي تفرغ هذه المحتويات وتنشرها وتوصلها للجمهور العربي وغير العربي.

أحب أن أضيف أننا قد قمنا نحن رسامي الكاريكاتير بتأسيس صحيفة أكرم رسلان الكاريكاتيرية، ليكون لنا مساحه أكبر لطرح المواضيع التي تهم الناس دون التقيد باتجاهات سياسية معينة.

للأسف الكبت القديم من السلطات الحكومية وحتى الإعلامية لم يسمح بظهور فنانين جدد، منهم من كان موجودًا ولم تتح له الفرصة للظهور، ومنهم من هو جديد ولديه تجارب جيدة وحقيقية.

وبرأيي إن التجارب الحقيقية للكاريكاتير أتت من الفنانين الشباب الذين لم يتأثروا بتوجهات سياسية أو مجتمعية محددة وينشرون على صفحاتهم الخاصة في مواقع التواصل. بعض الفنانين القدامى تأثروا بشكل سلبي بسبب عدم قدرتهم على مجاراة هذا التطور والسرعة الذين يحتاجان إلى تركيز أكبر وتفريغ وقت أكبر للفكرة على حساب الرسم من ناحية الوقت، ولكنّي أجده مهمًا جدا لأن هدف الكاريكاتير إيصال صوت الناس ومحاولة رصد الأحداث بأسرع وقت ممكن وبأفضل طريقة يستطيع المشاهد تناولها.

فنان كاريكاتير من سوريا

15