الفنانون العرب يجتاحون عالم تقديم البرامج التلفزيونية

الأربعاء 2014/05/14
برنامج "صولا" لأصالة تجربة تلفزيونية لاقت استحسان المشاهدين

القاهرة- في السنوات الأخيرة، لم يعد مجال التقديم التلفزيوني مقتصرا على الإعلاميين فقط، بل أصبح الفنانون منافسين بقوة في هذا المجال، واتجه عدد كبير من الفنانين إلى تقديم برامج تلفزيونية في مختلف المجالات وعلى العديد من المحطات التلفزيونية، ما أثار التساؤلات حول أسباب الاتجاه القوي نحو البرامج التلفزيونية من قبل الفنانين والمطربين.

في الوقت الذي يبرر فيه كثيرون هذا الاتجاه بقلة الأعمال الفنية والدرامية التي يشارك فيها هؤلاء الفنانون، ومن ثمّ تصبح البرامج التلفزيونية مصدر دخل كبير وهامّ بالنسبة إليهم، يرى آخرون أن الفنانين هم الأقدر على تقديم برامج تلفزيونية، لما يتمتعون به من جماهيرية تزيد من نسب المشاهدة للبرامج التي يقدمونها.


تجارب حديثة


من آخر تجارب الفنانين في مجال التقديم التلفزيوني تجربة الفنانة إسعاد يونس على قناة “سي.بي.سي.” في برنامجها الجديد “صاحبة السعادة، والذي يتنوع محتواه ما بين السياسة والمجتمع والفن.

أيضا من التجارب الحديثة التي أثارت جدلا واسعا، برنامج “أحلى مسا” الذي يقدمه كل من الراقصة فيفي عبده والفنان هشام عباس على قناة “أم.بي.سي. مصر”، والذي يقدم موضوعات فنية واجتماعية ومسابقات فنية.

وتخوض الفنانة مها أحمد تجربة التقديم التلفزيوني لأول مرة من خلال برنامجها “ربع دستة ستات” على قناة المحور، والذي تستضيف فيه مجموعة من نجوم الفن والإعلام ، ويعتمد البرنامج على المزج بين الدراما والتقديم. كما خاض المغني أحمد فهمي والفنانة رزان مغربي تجربة التقديم التلفزيوني على قناة “الحياة” في برنامج “هو وهي”، وهو برنامج فني يعتمد على استضافة الفنانين والفنانات ومناقشتهم في مختلف الأمور.

وقدّم المغني سعد الصغير برنامج “المولد” على قناة “الحياة” المصرية، والذي اعتمد فيه على استضافة نجوم الفن والغناء، ومن أشهر البرامج التي حققت نجاحا واسعا برنامج “صولا”، الذي قدّمته المطربة أصالة على القناة ذاتها، وقد أجرت فيه مجموعة من الحوارات مع أشهر الملحنين والمطربين والشعراء، ليكون البرنامج بمثابة أمسية فنية متكاملة.


أفكار رائدة

سمية الخشاب: قمت في البرنامج بدور المذيعة للمرة الأولى، عن فكرة مختلفة ومميزة


كان الفنان أشرف عبدالباقي من أوائل الفنانين الذين خاضوا تجربة التقديم التلفزيوني من خلال عدد من البرامج مثل “دارك” و”جيم سؤال” و”جد جدا”، والتي كانت متمركزة حول محاورة نجوم الفن.

كما قدم الفنان أحمد آدم برنامج “بني آدم شو”، وقدمت هند صبري برنامج “الشقة”، وهاني رمزي الذي قدم برنامج “الليلة مع هاني”، وقامت الفنانة غادة عادل بتقديم برنامج “أنا واللي بحبه”، والفنانة سمية الخشاب قدمت أيضا برنامج “سمية والستات” في شهر رمضان الماضي، وقدمت كل من الفنانة دلال عبدالعزيز وميرفت أمين برنامج “مسا الجمال مع ميرفت ودلال”.

الفنانة سمية الخشاب أكدت في تصريحات خاصة لـ”العرب” أن بعض النجوم يمتلك موهبة التقديم والجرأة والمقدرة على طرح المواضيع بلباقة، ويتم ترشيح هؤلاء من قبل المنتجين والمحطات التليفزيونية، ولا توجد مشكلة في ذلك، فمعظمهم قدّم برامج نجحت كثيرا مع الناس.

واستطردت: “قدمت برنامج “سمية والستات” على قناة القاهرة والناس في رمضان الماضي، والذي قمت فيه بدور مذيعة للمرة الأولى، وكانت فكرة البرنامج مختلفة ومميزة، حيث تضمن البرنامج جولة سياحية حول العالم وتقديم أهم معالم البلدان، ومواقف طريفة أثناء التصوير، ثم تقديم وصفات طبخ مع أهم “شيف” في كل بلد، وبعد ذلك يأتي الجزء الأخير الذي أستضيف فيه شخصية نسائية لها دور فعال في المجتمع ونناقش أهم قضايا المرأة”.

وأضافت: “نجحت الفكرة، ولاقى البرنامج اهتماما كبيرا، وتفاجأ المشاهدون بأدائي المحترف كمقدمة برامج لأول مرة، وهذا أسعدني كثيرا لأني بذلت مجهودا كبيرا في هذا البرنامج، ليظهر بالشكل المرضي لجمهوري، وساعدني طارق نور كثيرا كمنتج وصاحب قناة، لأنه متفهم جدا، وقدّر حجم نجوميتي ولم يتأخر إنتاجيا في أي شيء ليظهر البرنامج بالشكل الذي يليق باسم القناة”.

في الوقت ذاته، أكد مراقبون وأكاديميون أن الساحة الإعلامية قادرة على استيعاب الجميع سواء إعلاميين أو فنانين أو حتى لاعبي كرة القدم، ويبقى الأهم هو أن يثبت مقدم البرنامج كفاءته وجدارته وتميزه عن الآخرين، كما يجب على الفنان أن يتدرب جيدا على تقديم البرامج التلفزيونية، وأن يمتلك الأدوات التي تؤهله للعمل في هذا المجال.


بالتعاون مع وكالة أنا برس للإعلام

16