الفنان الكوني

الأربعاء 2016/10/26

ولد مروان قصاب باشي في دمشق سنة 1934، درس في كلية الآداب، جامعة دمشق. ثم انتقل للدراسة ببرلين سنة 1957 حيث تخرج سنة 1963 من المعهد العالي للفنون الجميلة في برلين قسم التصوير.

عمل قصاب باشي أستاذا في المعهد العالي للفنون الجميلة ببرلين بين 1977 و1979، ليتحصل بعدها بعام على كرسي في قسم التصوير في المعهد. وقد اختير الفنان عضوا في المجمع الفني البرليني 1993. وبقي بعدها متفرغا للرسم في برلين.

أعماله مقتناة من قبل وزارة الثقافة السورية، المتحف الوطني بدمشق، المتحف الوطني ببرلين، صالة برلين، قاعة المعارض بريمن، مجموعة الغرافيك كوبورغ، مجموعة اللوحات لمنطقة بافاريا، ميونيخ، متحف هانوفر، المجموعة الوطنية لأعمال الغرافيك، ميونيخ، متحف مدينة فرلفسبرغ، معهد بيتسبورغ، المكتبة الوطنية بباريس، متحف Seita بباريس، قاعة المعارض في مانهايم، المجموعة الفنية لجمهورية ألمانيا، بون، متحف معهد العالم العربي، باريس، متحف تاريخ الفن والثقافة في منطقة الهانزا، لوبيك، وغيرها.

وقدم الفنان عددا هاما من الأعمال الفنية المميزة والمعارض الخاصة نذكر منها معرض صالة Springer ببرلين، ومعرض بالمركز الثقافي العربي، دمشق سنة 1970. وسنة 1976 قدم معرضا باتحاد برلين الفني الجديد، ومعرضا آخر في متحف الفن الحديث ببغداد سنة 1980، إضافة إلى عدد كبير من المعارض بمختلف العواصم العالمية كباريس وغيرها. كما حاز مروان قصاب باشي على عدد من الجوائز نذكر منها الجائزة الأولى في النحت في معرض الربيع – دمشق سنة 1955، وجائزة كارل هوفر ببرلين سنة 1966، وجائزة مدينة الفنون، باريس 1973.

ويعد مروان قصاب باشي واحدا من أبرز التشكيليين العرب في العصر الحديث، ومن أكثرهم شهرة وحضوراً في المحافل الدولية، رسخت تجربته أعماله الفريدة التي قدمها في معارض جابت مختلف بقاع العالم، وقد زاوج في لوحاته بين الشرق والغرب في محاولة لجمع «روحَيْه»، إذا جاز القول. برحيله تفقد الحركة التشكيلية واحداً ممن صنعوا لها مكانة حقيقية في قلب المشهد الفني في العالم.

15