الفهد يدعو آسيا لدعم الشيخ سلمان بن إبراهيم لرئاسة الفيفا

الأربعاء 2015/11/25
الشيخ سلمان بن إبراهيم يحظى بدعم كبير في معركة رئاسة الفيفا

الكويت- قال الكويتي الشيخ أحمد الفهد الصباح عضو اللجنة التنفيذية في الاتحادين الدولي والآسيوي لكرة القدم إنه يدعو الأسرة الآسيوية إلى الاتحاد خلف رئيس الاتحاد الآسيوي المرشح لرئاسة الفيفا البحريني الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة.

وقال الفهد قبيل توجهه إلى حفل الاتحاد الآسيوي لتوزيع جوائزه السنوية في الهند السبت المقبل “أدعو الأسرة الآسيوية إلى العمل بروح الفريق الواحد، خلف قائد الكرة الآسيوية الشيخ سلمان بن إبراهيم”.

وتابع “كرة القدم في آسيا تسير نحو الأفضل، والفترة القصيرة التي مضت على عمل الشيخ سلمان بعد تزكيته رئيسا، تجعلنا نتفاءل بغد مشرق”. وأضاف “نحن أقوى من ذي قبل، لكن التحديات أيضا أكثر من ذي قبل، ولذلك فآسيا الموحدة خلف الشيخ سلمان وبرنامجه الإصلاحي خيار لا بديل عنه”.

ويعقد على هامش حفل توزيع الجوائز، اجتماعات لجان الاتحاد الآسيوي غدا الخميس، ومن بينها اللجنة المالية التي يترأسها الفهد، والتي انتهت فعليا من تصور عام لزيادة الجائزة المالية لبطل دوري أبطال آسيا في النسخة المقبلة 2016، تمهيدا لعرضها على اللجنة التنفيذية في اجتماعها الجمعة.

ويتنافس سلمان بن إبراهيم في انتخابات رئاسة الفيفا المقررة في 26 فبراير 2016 مع الأردني الأمير علي بن الحسين، والسويسري جياني إينفانتينو، والجنوب أفريقي طوكيو سيكسويل، والفرنسي جيروم شامباني، والفرنسي الآخر ميشال بلاتيني الموقوف لمدة 90 يوما والمتوقع أن تصدر بحقه عقوبة جديدة من لجنة الأخلاق في الفيفا.

من جانب آخر أوصت لجنة القيم بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بإيقاف الفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا) مدى الحياة، حسب ما ذكره تقرير إخباري أمس الثلاثاء.

لجنة القيم بالاتحاد الدولي لكرة القدم أوصت بإيقاف الفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة مدى الحياة

وذكرت صحيفة “ليبراسيون” الفرنسية نقلا عن مصادرها أن غرفة التحقيقات بلجنة القيم قدمت تقريرها إلى غرفة اتخاذ القرار مطلع هذا الأسبوع وأن فانيسا ألارد العضو في غرفة التحقيقات تنادي بفرض الإيقاف مدى الحياة على بلاتيني.

وسيتحدد مصير بلاتيني خلال جلسة استماع يرأسها الألماني هانز-يواكيم إكيرت، يتوقع أن تعقد في ديسمبر المقبل. وكان السويسري جوزيف بلاتر رئيس الفيفا وبلاتيني قد أوقفا بشكل مؤقت لمدة 90 يوما من قبل لجنة القيم بالفيفا في السابع من أكتوبر الماضي، وتقدما بطلب استئناف لكنه قوبل بالرفض.

وجاء إيقاف بلاتر وبلاتيني عقب بدء تحقيقات جنائية في سويسرا مع بلاتر بشأن مبلغ مليوني فرنك سويسري (نحو مليوني دولار) حوله إلى بلاتيني في عام 2011 نظير عمل أنجزه بين عامي 1998 و2002. ونفى بلاتر وبلاتيني ارتكاب أي مخالفة بهذا الشأن، لكنهما اعترفا أن تحويل المبلغ جاء بناء على اتفاق شفهي بينهما.

وكان بلاتيني نجم المنتخب الفرنسي السابق مرشحا قويا لخلافة بلاتر في رئاسة الفيفا من خلال الانتخابات المقررة في الاجتماع الاستثنائي للجمعية العمومية (كونجرس الفيفا) الذي يعقد في 26 فبراير المقبل، قبل أن يتورط في ادعاءات الفساد التي تتلاحق على الفيفا منذ فترة. وتقدم بلاتيني بأوراق ترشحه لرئاسة الفيفا قبل قرار إيقافه المؤقت ولكن لم يتم التصديق على ترشحه حتى الآن، حيث يتوقف ذلك على قرارات لجنة القيم وكذلك نتائج فحص أوراقه.

وبغض النظر عن الحكم الذي سيصدر بحقه، ينتظر بلاتيني قرارا سريعا لأنه لا يزال مرشحا رسميا في السباق إلى رئاسة الفيفا في الانتخابات التي ستجري في 26 فبراير المقبل، ويسعى إلى انصاقه من قبل محكمة التحكيم الرياضية، فيما لن يكون القرار بنفس التأثير على بلاتر.

23