"الفيسبوك" يصيب الفتيات باضطرابات غذائية

الخميس 2014/03/13
الفيسبوك يسبب المشاعر السلبية

واشنطن - كشفت دراسة أميركية أن الفتيات ينتابهن شعور سيئ حيال أنفسهن عند مقارنة مظهرهن بمظهر باقي النساء اللواتي يظهرن على موقع فيسبوك وغيره من مواقع التواصل الاجتماعي، ما يترتب عليه اضطراب في عاداتهن الغذائية.

وتعرض موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي على مدار السنوات الماضية، لاتهامات بأنه يسبب الاكتئاب والعزلة الاجتماعية والغيرة وغير ذلك من المشاعر السلبية.

والآن كشفت دراسة حديثة أن الفتيات يصبن بشعور سيئ حيال أنفسهن عند مقارنة مظهرهن بمظهر باقي النساء في مواقع التواصل وهو ما يترتب عليه اضطراب في عاداتهن الغذائية. وتوصلت باميلا كيه كيل، باحثة علم النفس في جامعة ولاية فلوريدا بالولايات المتحدة، إلى هذه النتيجة بعد تجربة شملت 960 فتاة في سن الدراسة الجامعية.

وقامت باميلا كيل بتقسيم الفتيات إلى مجموعتين، وطلبت من أفراد المجموعة الأولى تصفح موقع فيسبوك لمدة عشرين دقيقة، فيما طلبت من المجموعة الأخرى استعراض موسوعة ويكيبيديا الإلكترونية ثم مشاهدة فيلم تسجيلي على موقع يوتيوب بشأن فصيلة من القطط البرية التي تعيش في الغابات المطيرة.

ومنعت كيل أفراد المجموعتين من تصفح أية مواقع أخرى على الإنترنت. واستنتجت أن “فتيات المجموعة التي أمضت عشرين دقيقة في تصفح فيسبوك أبدين مزيداً من الاهتمام بالحفاظ على الوزن وظهرت عليهن بوادر القلق بشأن ضرورة الحفاظ على شكلهن العام، مقارنة بفتيات المجموعة اللواتي لم يسمح لهن بالدخول على فيسبوك”.

21