الفيفا يبرئ يونايتد في انتقال بوغبا

الخميس 2017/06/22
لن أحفل بالشائعات

لوزان (سويسرا) - أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الأربعاء تبرئة نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي في صفقة انتقال لاعب الوسط الدولي الفرنسي بول بوغبا، وفتح إجراء ضد ناديه السابق يوفنتوس الايطالي. أشار الفيفا في بيان إلى “فتح إجراء تأديبي ضد يوفنتوس”، مؤكدا أنه “لم يفتح أي إجراء ضد مانشستر يونايتد”.

وقال الاتحاد الدولي مطلع مايو إنه طلب معلومات من النادي الإنكليزي حول عودة لاعبه السابق بوغبا (24 عاما) إلى صفوفه، في أعلى صفقة في تاريخ كرة القدم بلغت قيمتها 105 ملايين يورو. وتدور شبهات حول وجود تضارب مصالح في الصفقة يحيط بمينو رايولا الذي كان في الوقت نفسه وكيلا لأعمال اللاعب والناديين، وقد يكون قد جنى منه مبلغا يصل إلى 49 مليون يورو.

وحسب موقع “ميديابارت” الفرنسي الذي استند في مايو إلى وثائق “فوتبول ليكس”، كلف بوغبا مانشستر يونايتد “في الواقع 127 مليون يورو ذهب 49 مليونا منها إلى جيوب رايولا و78 مليونا فقط إلى صندوق يوفنتوس”. وأشار الموقع المتخصص في التحقيقات الاستقصائية، أن رايولا “لم يبلغ على الأرجح مانشستر يونايتد بأنه يعمل في نفس الوقت لصالح يوفنتوس”، وهي ازدواجية تمنعها القوانين الإنكليزية.

العناصر البارزة

يعتبر بوغبا أحد العناصر البارزة في المنتخب الفرنسي، وشارك معه في كأس العالم 2014 في البرازيل حيث أختير أفضل لاعب شاب. بدأ مسيرته مع لوهافر الفرنسي، قبل الانتقال إلى الفئات العمرية لنادي مانشستر يونايتد. وشارك مع الفريق الأول للنادي الإنكليزي في موسم 2011-2012، وانتقل في صيف العام 2012 إلى يوفنتوس حيث سطع نجمه مع فريق السيدة العجوز الذي احتكر اللقب المحلي في المواسم الستة الأخيرة.

الفيفا أشار إلى أنه فتح إجراء تأديبيا ضد يوفنتوس، مؤكدا أنه لم يفتح أي إجراء ضد نادي مانشستر يونايتد

وساهم بوغبا في إحراز يوفنتوس أربعة من ألقابه الستة الأخيرة في الدوري الإيطالي، قبل أن يعود إلى يونايتد في أغسطس 2016 مقابل 105 ملايين يورو، فضلا عن مكافآت للاعب بقيمة خمسة ملايين ليصبح أحد أغلى اللاعبين في العالم. وساهم اللاعب في إحراز النادي الإنكليزي الذي يدربه البرتغالي جوزيه مورينيو، لقب الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” هذا الموسم للمرة الأولى في تاريخه، على حساب أياكس أمستردام الهولندي.

صفقة تبادلية

من جانب آخر يخطط جوزيه مورينيو، المدير الفني لمانشستر يونايتد، لضم جوردي ألبا، ظهير برشلونة، في الوقت الذي يطلب فيه المدرب الجديد للبلوغرانا، إرنستو فالفيردي، ضم متوسط ميدان الشياطين الحمر أندير هيريرا. وقد يوافق مورينيو على بيع هيريرا، حال أعطوه الضوء الأخضر لضم ألبا.

وألمح هيريرا إلى إمكانية الموافقة على الانضمام للقلعة الكاتالونية، حينما أشاد بفالفيردي قائلا “إنه مدرب ذكي، ولا يمتلك أسلوب لعب واحد فقط، وقادر على التأقلم للاستفادة من الإمكانيات المتواجدة معه، كما أنّه يتعامل مع اللاعبين بطريقة جيدة ويحترم كبرياء وتاريخ النادي الذي يدربه”. وتابع هيريرا “لعبت تحت قيادته عاما واحدا، ولكنني استمتعت به كثيرا، لأنه يتمتع بالصدق والشفافية ولذلك اعتقد أنّه سيحقق النجاح مع برشلونة”.

وانضم هيريرا لصفوف مانشستر يونايتد قادما من أتلتيك بيلباو في 2014 بصفقة بلغت 36 مليون يورو، وحصل معهم على كأس الاتحاد الإنكليزي والدرع الخيرية وكأس الرابطة وأخيرا الدوري الأوروبي.

ويلعب ألبا لصالح برشلونة منذ عام 2012، ليصبح الظهير الأيسر الأساسي لبرشلونة، إلا أنّ معدل مشاركاته انخفض بعد تطبيق إنريكي لأسلوب لعب 3-4-3، كما اختلف عدة مرات مع المساعد خوان كارلوس إنزو.

23