الفيل يا ملك الزمان

السبت 2013/08/17
خارج قوانين الجاذبية

منحوتة "Nasutamanus" (وهو اسم لنوع من الفِيَلة)، للفنان الفرنسي "دانيال فيرمان" الموجودة بمعرضه الفردي الموسوم بـ"المادة الرمادية" الذي أقيم مؤخرا بأروقة متحف الفن المعاصر بمدينة ليون الفرنسية.

المنحوتة منجزة بتقنيات التحنيط وهي تُحيل إلى رؤية لا معقولة لفيل يسبح في الفراغ خارج قوانين الجاذبية ولا يرتكز بكتلته الضخمة إلا على نقطة اتصال واحدة هي نهاية جذعه المصوّب نحو الجدار دون مراعاة لشروط الهندسة والكتلة، وهو ما يسبّب للمُشاهد الشعور بدُوار الجاذبية وعدم التوازن.

يبدو الفيل هادئا ومنشرحا كما لو أنه المعنيّ في مسرحية الكاتب السوري سعد الله ونّوس "الفيل يا ملك الزمان"، بل هو غير مهتمّ أبدا بما ينشأ من قلق لدى مشاهديه وخوف من احتمال سقوطه على الأرض وتهشّم رأسه عليها. الفنان دانيال فيرمان، الذي ولد بمدينة ليون عام 1966، يسعى من خلال منحوتاته إلى التخلّص من شروط الهندسة التقليدية والإبحار صوب الغريب والعجيب من أحوال الأشياء والكائنات.

وهو في كلّ ذلك يؤكّد أنّ سؤال الفنّ المعاصر سؤال أبدي لا يروم إجابة عنه بقدر ما يحفز المبدعين على التجديد في رؤاهم والمجاهرة بجرأتهم في إعادة تشكيل الكون تشكيلا موازيا.

16