"القائد الاجتماعي" يفتح بابا واسعا للتنمية الذاتية وتعليم فنون الإدارة

الأربعاء 2014/06/11
حفل الاعلان عن الكتاب

دبي - أطلقت دار “كُتّاب للنشر والتوزيع”، بالتعاون مع مكتبة “بوردرز”، الطبعة الثانية لكتاب “القائد الاجتماعي”، تأليف مشترك للباحثين إبراهيم محمد جاسم الدبل، وعبدالرحمن شرف محمد، والكتاب يفتح بابا واسعا للتنمية الذاتية وتعليم فنون الإدارة وريادة الأعمال بمفاهيم اجتماعية وإنسانية فذة.

رغم الطابع الأكاديمي البحت لكتاب “القائد الاجتماعي”، إلا أنه يتميز بصفة “السهل الممتنع”، بسبب التبسيط في طرح الأفكار الذي لا يخل بالمعنى، هذا بالإضافة إلى سلاسة العرض وكثافة المضمون والمحتوى. والكتاب يمثل إضافة غنية ونوعية إلى المكتبة الإماراتية في وقت واحد، ويقدم إضاءات مهمة لجيل الشباب، تساعدهم في تلمس دروبهم باتجاه المستقبل من دون انزلاقات قد تعطل أو تعرقل نجاحهم في ما يصبون إليه على الأقل.

ويأتي دعم مكتبة “بوردرز” للكتاب، انطلاقا من أهميته العلمية والأكاديمية بالمعنى الاجتماعي والإنساني عموما. وهو كتاب يخاطب فئة الشباب بالدرجة الأولى، ويساعدهم في تحديد خياراتهم ورسم مسارات مستقبلهم، بهدف الوصول إلى النجاح بأقصر الطرق، من دون عثرات تحول دون تميزهم وتفوقهم في ما يطمحون إليه.

ويؤكد الباحث إبراهيم محمد جاسم الدبل على أن دافعه مع الباحث عبدالرحمن شرف محمد من وراء تأليف الكتاب، هو المساعدة على تنشئة جيل شاب إيجابي بكل المعاني التربوية والاجتماعية، أي يتميز بالقدرة على التأثير الإيجابي، ويساعد في أداء خدمة اجتماعية مفيدة لأهله ووطنه على العموم. مؤكداً أنه زار سبعة عشر بلدا عربيا وثلاثة بلدان أوروبية، في إطار المشاركة بدورات تأهيلية للشباب، في مجالات الخدمة الاجتماعية والتفاعل البناء والإيجابي مع محيطهم في كل الظروف والأحوال، رغم وجود بعض المعيقات التي قد تواجههم في بعض الأحيان، خاصة في المجتمعات العربية.

وتتركز أفكار الكتاب في بعض جوانبها على ماهية القيادة الاجتماعية، ومواصفات القائد الاجتماعي، وكيف يمكن رصدها وقياسها أو مقارنتها من خلال نماذج قيادية فذة، اعتمدت في الكتاب كنماذج للقيادة الاجتماعية والأخلاقية والإنسانية عموما.

14