القاعدة تبسط نفوذها في جنوب اليمن

الخميس 2015/02/12
مسلحو القاعدة يحتجزون عشرات الجنود

عدن ـ سيطر مسلحون من تنظيم القاعدة الخميس على معسكر اللواء 19 مشاة في محافظة شبوة بجنوب اليمن بعد مواجهات اسفرت عن مقتل سبعة اشخاص من الطرفين، بحسبما افاد مسؤول محلي لوكالة فرانس برس.

وبحسب المصدر، "قتل ثلاثة جنود واربعة من القاعدة في اشتباكات انتهت بسيطرة انصار الشريعة (الاسم الذي تتخذه القاعدة في الجنوب) على معسكر اللواء 19 مشاة في بيحان" التابعة لمحافظة شبوة.

واكد تنظيم القاعدة في بيان نشر عبر تويتر السيطرة الكاملة على معسكر "اللواء التابع للجيش المتحوث"، نسبة الى المسلحين الحوثيين الشيعة.

ونشر التنظيم صورا لعناصره داخل المعسكر ولعدد من جنود اللواء 19 الذين تم اسرهم فضلا عن صور لعناصر التنظيم وهم يرفعون رايتهم على بوابة المعسكر. وتمكن مسلحو القاعدة من احتجاز عشرات الجنود. الا ان مصدرا قبليا اكد انه تم الافراج عن الجنود بعد وساطة قبلية وبعد تخلي الجنود عن اسلحتهم.

ويأتي ذلك فيما يغرق اليمن في أزمة سياسية وأمنية معممة، من دون رئيس جمهورية او حكومة وفي ظل سيطرة المسلحين الحوثيين الشيعة على صنعاء.

وتتعرض مواقع أمنية وعسكرية في محافظات جنوب اليمن لهجمات تخلف في العادة سقوط قتلى وجرحى، وتتهم السلطات اليمنية تنظيم "أنصار الشريعة" بالوقوف وراء هذه الهجمات.

1