القاعدة تزداد "جرأة" والحكومة العراقية تزداد عجزا

الثلاثاء 2013/10/22
التفجيرات والهجمات المسلحة أضحت طعام العراقيين اليومي

القاهرة- تم أمس فرض حظر للتجوال في مدينة الفلوجة العراقية وإغلاق جميع مداخلها على خلفية هجوم انتحاري تعرضت له قيادة شرطة المدينة أعقبته اشتباكات مع مسلحين تحصنوا داخل بناية دائرة الكهرباء.

وجاء الهجوم كجزء من التصعيد النوعي في العمليات التي تشنها مجموعات مسلحة تابعة غالبا لتنظيم القاعدة، والذي اكتسب في العراق درجة كبيرة من التنظم والتسلّح أكسبت عملياته جرأة كبيرة. كما يترجم الهجوم التدهور الكبير بالوضع الأمني في العراق، والعجز الحكومي عن وقفه، وعن حماية أرواح العشرات من الضحايا الذين سقط منهم الأحد ما لا يقل عن 49 قتيلا وعشرات الجرحى في سلسلة هجمات بالأسلة الرشاشة والعبوات الناسفة والسيارات المفخخة من ضمنها هجوم بعبوة ناسفة ثم بحزام ناسف استهدف مقهى شعبيا في بغداد مخلفا 34 قتيلا.

وبالأمس أفاد مصدر في شرطة محافظة الأنبار أن قوات أمنية تحاصر دائرة الكهرباء التي لجأ إليها مسلحون هاجموا مبنى قيادة شرطة الفلوجة الذي شهد في ساعة مبكرة من صباح الاثنين تفجيرين انتحاريين بواسطة انتحاريين اثنين يرتديان حزامين ناسفين فجرا نفسيهما عند بوابة المبنى، أعقبه هجوم مسلح بالهاونات والأسلحة المتوسطة والخفيفة في محاولة لاقتحام المبنى.

وبلغت الحصيلة الأولية للتفجيرين الانتحاريين ومحاولة اقتحام مبنى قيادة شرطة الفلوجة مقتل ضابط وعنصر في الشرطة وإصابة خمسة آخرين بينهم شرطي مرور، وذلك في حصيلة أولية مرشحـة للارتفاع.

وعلى صعيد آخر ، صرح مصدر من الشرطة العراقية بأنه تم فرض حظر للتجوال في الأحياء السكنية المحيطة بسجن بغداد المركزي (أبو غريب سابقا)، والذي كان شهد في يوليو الماضي هروب من 500 إلى 1000 نزيل معظمهم من «أمراء» وقادة تنظيم القاعدة. إلى ذلك قال مصدر أمني بمحافظة صلاح الدين، إن 5 من عناصر شرطة حماية المنشآت النفطية أصيبوا بجروح بانفجار عبوة ناسفة بدوريتهم على الطريق بين ناحية سليمان بيك وقضاء طوزخورماتو شرق تكريت.

واعترض مسلّحون مجهولون سيارة مدنية تقل 4 جنود في منطقة الجزيرة غرب تكريت، وأطلقوا النار عليهم، ما أدّى الى إصابتهم بجروح مختلفة.

وفي بغداد، قال مصدر أمني إن «مسلّحين مجهولين قتلوا رمياً بالرصاص، صاحب محل صرافة في منطقة الكرادة داخل وسط العاصمة العراقية، وسرقوا عشرات الالاف من الدولارات خلال عملية سطو مسلّح».

3