القاعدة تشهر سلاح الاغتيالات الموجع بمواجهة حملة الجيش اليمني على معاقلها

الثلاثاء 2014/05/06
القاعدة تنتقم لقتلاها

صنعاء - قتل أمس مواطن فرنسي، وأصيب آخر بجروح خطرة، على يد مسلحين يرجّح انتماؤهم لتنظيم القاعدة، وذلــك بعــد ساعات من مقتـل ضابط أمـن في صنعاء، واغتيال عقيـد في الجيـش بمدينـة عدن جنـوب البـلاد.

ويرجّح أن تكون العمليات الثلاث ردّا من تنظيم القاعدة على حملة عسكرية تشنّها القوات المسلحة عليه، وتقول إنها تحقّق نجاحات كبيرة تقرّب هزيمته.

وفي حال عجز التنظيم عن المواجهة الميدانية واسعة النطاق، فإن خبراء يرجّحون استخدام القاعدة لسلاح الاغتيالات الموجع لإلحاق الأذى بالمدنيين والعسكريين على حد سواء ولإحراج الحكومة التي تريد من خلال تصعيد الحرب على التنظيم توجيه رسالة للمجتمع الدولي بشأن سيطرتها على الأوضاع وقدرتها على حماية كيان الدولة، ومنع تغوّل القاعدة في المنطقة وتهديد المصالح الدولية فيها.

ويبدو اغتيال مواطن فرنسي رسالة مضادة من تنظيم القاعدة للدول الداعمة للحكومة، والمشجّعة لاستكمال المسار الانتقالي في البلاد.

وبشأن اغتيال المواطن الفرنسي قال مصدر أمني يمني إنّ “مسلحين ترجلوا من سيارة صغيرة وقاموا بفتح نيران أسلحتهم باتجاه سيارة الفرنسيين فقتل أحدهما وأصيب آخر بجروح بلغية”. وكان ضابط معهد اللغات العسكرية بصنعاء الرائد محمد القحزة قتل في وقت سابق أمس، كما قتل أيضا عقيد بعمليات المنطقة الرابعة بعدن على يد مسلحين يعتقد أنهم من تنظيم القاعدة.

ويأتي ذلك بعد أن قُتل ما لا يقل عن 90 مسلحا من عناصر التنظيم، في سلسلة هجمات عسكرية استهدفت معاقله في جنوب اليمن ووسطه، في إطار عملية واسعة، بدأت منذ حوالي أسبوع.

وقالت تقارير يمنية إن الوحدات العسكرية وبتعاون رجال الأمن واللجان الشعبية والمتعاونين وصلت إلى مديرية حبان “بعد أن كبّدت عناصر الإرهاب خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد”.

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن مصدر عسكري قوله إن “وحدات الجيش سيطرت على الطرق الرئيسية التي تمنع تحرك عناصر القاعدة إلى محافظات أخرى، كما تمت السيطرة على مثلث النقبة ومفرق الصعيد” .

وأكد ذات المصدر أن “العملية العسكرية والأمنية بمحافظة شبوة متواصلة باتجاه مديرية عزان حتى يتم القضاء على العناصر الإرهابية”، مضيفا أن “أوكار الشر تتهاوى وأن خلافات حادة باتت تعصف بمن تبقى من الإرهابيين الذين دعا بعضهم إلى الاستسلام لوحدات الجيش والأمن”.

3