القاهرة تقرر إصدار سندات دولية

الجمعة 2016/08/05
أحمد كوجك: نستهدف إصدار سندات دولية بقيمة 3 مليارات دولار فقط

القاهرة - كشفت وزارة المالية المصرية، أمس، أن مجلس الوزراء وافق على إصدار سندات تتراوح قيمتها بين 3 و5 مليارات دولار، إذا وجدت استجابة ملائمة من أسواق العالمية.

وذكر نائب وزير المالية للسياسات المالية أحمد كوجك في مؤتمر صحافي أن الحكومة “تستهدف إصدار سندات دولية بقيمة 3 مليارات دولار فقط.. لكننا قد نصل إلى 5 مليارات دولار إذا وجدنا السيولة مناسبة في الأسواق العالمية والأجواء مواتية”.

وذكر كوجك أمس أن باب تلقي عروض البنوك والمؤسسات الدولية لترتيب إصدار السندات الدولية، سيظل مفتوحا حتى نهاية الأسبوع المقبل.

وكان وزير المالية عمرو الجارحي قد أكد في شهر يونيو الماضي، أن حكومة بلاده تدرس إصدار سندات دولية بقيمة 3 مليارات دولار بين شهري سبتمبر وأكتوبر من العام الحالي.

وأرجأت مصر مرارا العودة إلى أسواق الدين الدولية منذ بيع أول سندات دولية لها في 5 أعوام في شهر يونيو 2015 وعزا الخبراء ذلك إلى قلة ثقة الممولين الدوليين في الاقتصاد المصري، الأمر الذي يرفع من تكلفة الاقتراض.

وعزت الحكومة المصرية سبب تأجيل العودة إلى سوق الدين الدولي، إلى الاضطرابات العالمية الناجمة عن التباطؤ الاقتصادي في الصين والذي تسبب في نضوب السيولة المتاحة لديون الأسواق الناشئة.

ويأتي التحول الجديد بعد بدء القاهرة مفاوضات مع صندوق النقد الدولي للحصول على قرض بقيمة 12 مليار دولار على مدى 3 سنوات، في إطار خطة لجمع تمويل بقيمة 21 مليار دولار خلال 3 سنوات.

ومن المتوقع في حال حصول القاهرة على قرض الصندوق والتزامها بالشرط المصاحب، أن ترتفع ثقة المؤسسات المالية الدولية في الاقتصاد المصري، ويسمح ذلك بزيادة الإقبال على سنداتها الدولية ويؤدي إلى انخفاض تكلفة الاقتراض إلى مستويات لا ترهق الحكومة المصرية.

11