القاهرة عازمة على خصخصة القطاع العام

الرئيس التنفيذي لشركة أن.آي كابيتال محمد متولي يؤكد أن الحكومة المصرية ترغب في المضي قدما نحو برنامج الخصخصة.
السبت 2019/10/19
خصخصة القطاع العام وسيلة لتخفيف العبء عن الدولة

 القاهرة - أظهرت مصر عزما كبيرا على تنفيذ خططها المتعلقة بخصخصة مؤسسات القطاع العام لتخفيف الأعباء، التي ترهق الموازنة العامة للدولة.

وكشف مستشار للحكومة المصرية لوكالة رويترز أن القاهرة ملتزمة بشكل كامل ببرنامجها لبيع حصص أقلية في شركات مملوكة للدولة، وتقوم بمعالجة عدد من المشاكل التي عطلت تنفيذه.

وتتحدث الحكومة منذ سنوات عن بيع الحصص، لكنها أرجأت مرارا تنفيذ البرنامج، وهو ما أثار شكوكا بين بعض الخبراء بشأن التزامها بالخصخصة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة أن.آي كابيتال محمد متولي لرويترز “أعتقد، بناء على الاجتماعات الأسبوعية التي حضرتها، أن الحكومة ترغب، بشكل لم أره من قبل، في المضي قدما نحو برنامج الخصخصة”.

وفي أول مقابلة له مع وسائل الإعلام منذ تولى منصبه كرئيس تنفيذي للشركة في شهر يوليو الماضي أكد أنه لم يكن هناك أبدا تكاسل في ذلك.

وأوضح أن الأمر يتعلق أساسا بأشياء يستغرق إعدادها وقتا أطول من المتوقع.

وأنشأت الحكومة أن.آي كابيتال في أواخر 2015، كشركة للخدمات المالية مملوكة للدولة لمساعدتها في النفاذ إلى الأسواق المالية.

وأعلنت الحكومة في عام 2016 أنها تخطط لبيع حصص في شركات، على أن يتم بيع بعضها بنهاية ذلك العام. ومنذ ذلك الحين، باعت فقط حصة قدرها 4.5 بالمئة في الشرقية للدخان في مارس الماضي.

وعزا متولي التأخيرات إلى ضعف الأسواق وعقبات قانونية وعدم جاهزية المستندات المالية للشركات، وفي بعض الحالات إلى هبوط في دورة أنشطة الأعمال.

وفي العام الماضي، أعلنت مصر عن قائمة تضم 23 شركة تسيطر عليها الدولة، ستطرحها في السوق كدفعة أولى.

10