القدس تحيي ثقافة فلسطين

المهرجان يضم عروضا موسيقية وراقصة في الشارع وجولات وأسواقا وعروضا مسرحية، إضافة إلى ورشة نحت بالبلدة القديمة لإخراج الفن من حيّز الغاليري إلى الشارع.
الجمعة 2018/03/30
إحياء تراث المدينة التليد

القدس الشرقية (فلسطين) - دشّنت جمعيات ثقافية فلسطينية أنشطة “مهرجان ليالي القدس” في القدس الشرقية بهدف إحياء الثقافة والحياة الفلسطينية في المدينة القديمة.

وتشمل أنشطة المهرجان عروضا موسيقية وراقصة في الشارع وجولات وأسواقا وعروضا مسرحية وأنشطة أخرى عديدة، تُنظم بين 21 مارس الجاري وحتى الأول من أبريل القادم.

ومن بين منظمي المهرجان شاب اسمه بيسان أبوعيشة، أكد أن البرنامج اسمه استكشاف القدس، والحوش (حوش الفن الفلسطيني) الذي تم الاشتغال عليه من مدة، وهدف المشروع هو إخراج الفن من حيّز الغاليري إلى الشارع.

وقالت زائرة للمهرجان اسمها آلاء القاق إنه مهرجان مهمّ، مضيفة “أنا فتاة مقدسية وأشجع كل شخص غير مقدسي أو فلسطيني، أو حتى من دولة أجنبية أن يأتي إلى هنا ويرى القدس حيّة، بما فيها المدينة القديمة والناس المقدسيين المشاركين في إحياء تراث مدينتهم التليد”.

وقال حمادة محاح، وهو أحد القائمين على المهرجان، “الفكرة انطلقت من خلال إنجاز ورشة نحت بالبلدة القديمة، وذلك خصيصا ضمن مهرجان ليالي القدس، حيث أنه وفي مثل هذه الأماكن يبدو الوضع الفني فيها مهمّشا، ولذلك اختارنا الاشتغال على النحت في الأماكن العامة، كي يصل لجميع الناس بعيدا عن الأروقة المغلقة، كما أردنا أن يصل فن النحت خاصة للأطفال، وما يعنيه هذا الفن من علاقة بالمباني القديمة والعمارة”.

وأعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس في فبراير الماضي أن القدس عاصمة الشباب الإسلامي لعام 2018، وذلك ردا على قرار الإدارة الأميركية الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

14