القدير هيتسفيلد يريد مواصلة كتابة التاريخ

الجمعة 2014/06/27
هيتسفيلد رحلة نجاح متواصلة مع منتخب سويسرا

ماناوس - يعتزم المدرب الألماني أوتمار هيتسفيلد مواصلة العمل من أجل تحقيق إنجازات تاريخية تحفظ في الذاكرة، من خلال تألق جديد في منافسات المونديال البرازيلي.

أعرب أوتمار هيتسفيلد مدرب المنتخب السويسري لكرة القدم عن رغبته في مواصلة كتابة التاريخ مشيدا بالمؤهلات الذهنية للاعبيه عقب الفوز على هندوراس (3-0) والتأهل إلى الدور ثمن النهائي للنسخة العشرين من نهائيات كأس العالم في البرازيل.

وقال هيتسفليد عقب المباراة: “بدأنا كتابة التاريخ وبإمكاننا المواصلة. التأهل لم يكن سهلا، كل شيء من الآن سيكون مسألة تحفيز. ليس لدينا أي شيء نخسره أمام الأرجنتين، بالعكس لدينا ما نكسبه. يجب اتخاذ القرارات الجيدة ولكننا نملك حظوظنا أيضا. سنرى كيف سنلعب، لا أعرف حتى الآن ما إذا كنا سنأخذ في عين الاعتبار مواجهة تكتيكية، يجب أن نقوم بتحليل ما حصل أمام هندوراس وبالنظر إلى ذلك سنبني استراتيجيتنا الجيدة”.

وأضاف “أريد توجيه التهنئة إلى جميع اللاعبين الذين شاركوا في المباراة، لعبنا أمام منتخب قوي جدا ولكن أيضا ضد أحوال الطقس. كنا واعين بالمشكلة وقمنا بتحليلها. كنا مقتنعين بالتأهل إلى الدور ثمن النهائي لأنني أعرف جيدا نقاط القوة للاعبي فريقي”. وتابع “أظهرنا انضباطا ورغبة في الركض والتضامن، هناك روح جيدة داخل المنتخب الذي أظهر قوته وإرادته وصبره وتجاوز محنته” في إشارة إلى الخسارة المذلة أمام فرنسا 2-5 في الجولة الثانية.

وأردف قائلا “أحيانا تكون المعاناة مفيدة، واليوم لم نعان كثيرا. سنستعيد أنفاسنا، من المهم الخلود إلى الراحة وكذلك علاج الإصابات، وبعد ذلك سننتقل إلى الاستعداد لمواجهة الأرجنتين”.

وأشاد هيتسفيلد بلاعب وسط بايرن ميونيخ الألماني جيردان شاكيري بعد الانتقادات التي طالته منذ بداية المونديال، وقال “سجل 3 أهداف، إنه إنجاز رائع ويجب أن نقوم بتهنئته. ولكنني لم أر حتى الآن بأن العروض التي قدمها مخيبة مثلما يقول بعض الخبراء، حتى أمام فرنسا قام بامتصاص ضغط الديكة. التعويل عليه كان مهما، نحن واعون بمؤهلاته وقد أكد أنه قادر على فعل الكثير، لقد أبان عن مؤهلاته على الرغم من أنه يلعب في مركز جديد لم يعتد على شغله والذي يتطلب منه الجري كثيرا”.

وأكد المدير الفني أن سويسرا ستدخل مباراتها ضد الأرجنتين في ثُمن نهائي كأس العالم بضغوط أقل من منافسها اللاتيني وذلك بعد أن نجح في العبور بهم إلى الدور التالي بعد الخسارة أمام فرنسا، والفوز على إكوادور وهندوراس.

وقال هيتسفيلد بعد مباراة هندوراس التي انتصر فيها بفضل ثلاثية جيردان شاكيري “كمدرب وبعد العزيمة من فرنسا 2-5 أنتم تعرفون كم هو مهم البقاء، وأن نستفيد أكثر من مصادر قوتنا، شاكيري لاعب يمكنه صناعة الفارق لأنه يستطيع حسم المباراة بنفسه، أمام فرنسا لعب بصورة جيدة، كما أعطيته أمام هندوراس الدور المثالي والرقم 10 وكان ممتازا، الآن نحن لا نملك أي شيء لنخسره ولذلك فإن الأمور قد تمضي بصورة أفضل”.

ويُتوقع أن تشهد مباراة دور الـ16 حضورا كثيفا من مشجعي الأرجنتين يوم الثلاثاء القادم وقد يتطلع أبناء المدرب القدير هيتسفيلد إلى الوصول للدور ربع النهائي للمرة الأولى منذ 60 عاما.

أبناء المدرب القدير أوتمار هيتسفيلد يتطلعون إلى الوصول للدور ربع النهائي للمرة الأولى منذ 60 عاما

قام أوتمار هيتسفيلد مدرب المنتخب السويسري بتنفيذ خطوة تحفيزية مهمة للاعبي فريقه قبل مواجهة هندوراس، وهي الخطوة التي جاءت بنتائجها مع فوز الفريق 3-0 والتأهل للدور الثاني. المدرب ومعه أعضاء الفريق الفني قاموا بكتابة رسالة بلغات ثلاث رسمية مستخدمة في سويسرا (الألمانية – الفرنسية – الإيطالية)، وجاء فيها “نحن نثق بكم.. هيا يا شباب”.

وكانت المباراة قد شهدت تألقا ملفتا من شاكيري، وجه من خلالها رسالة تحذيرية إلى منتخب الأرجنتين قبل مواجهته في دور الستة عشر. ومنذ عام 1954، لم يستطع السويسريون الوصول إلى دور الثمانية، مما يجعلهم في مواجهة قوية لسببين، الأولى أمام التاريخ والثانية أمام الأرجنتين الطموحة والمدعمة بليونيل ميسي في قمة جاهزيته.

واعترف هيتسفيلد المدير الفني لمنتخب سويسرا لكرة القدم بأن المنتخب الأرجنتيني هو الأوفر حظا في الفوز بمباراة دور الستة عشر. وقال: “المنتخب الأرجنتيني هو الأوفر حظا ولكن ليس لدينا ما نخسره ونريد أن نواصل التقدم قدر الإمكان”.

من جانبه، أعرب دييغو بينغاليو حارس مرمى الفريق السويسري عن سعادته بالفوز على هندوراس، كما شدد على أهمية المباراة المرتقبة لمنتخب بلاده أمام الأرجنتين بقيادة ليونيل ميسي.

وتابع: “نريد أن نصعب الأمر على المنتخب الأرجنتيني قدر المستطاع، كل شيء يمكن أن يحدث في عالم كرة القدم”.

23