القضاء البريطاني يمنع طلاق زوجين خائنين

زوج يرفض طلاق زوجته التي اتهمته بسوء السلوك لكنه نفى الاتهامات الموجهة ضده وأشار إلى أن زواجه "مدمر بشكل غير قابل للترميم".
الجمعة 2018/07/27
حالة "مثيرة للاضطراب الشديد"

لندن- منعت المحكمة العليا البريطانية طلاق امرأة ستينية رغم عدم رضاها عن حياتها الزوجية، في قرار أثار انتقادات للقضاء الذي وصف بأنه “بال”. وقد تركت تيني أوينز المتزوجة من هيو أوينز (80 عاما) منذ أربعة عقود، بيت الزوجية في 2015 وبدأت إجراءات الطلاق.

وأوضحت أوينز (68 عاما) لقضاة المحكمة العليا أن زواجها “خال من الحب” و”مدمر” بسبب سلوك الزوج. غير أن هذا الأخير رفض الطلاق ونفى الاتهامات الموجهة ضده.

وأشار الزوج إلى أن زواجه “مدمر بشكل غير قابل للترميم” بسبب خيانة الزوجة التي تشتكي من “الملل”. وقد رفعت القضية إلى القضاء المتخصص في القضايا العائلية ثم إلى محكمة الاستئناف، وقد حسمت المحكمة العليا الأربعاء قرارها بعدم جواز طلاق الزوجين أوينز.

ووصفت رئيسة المحكمة هذه الحالة بأنها “مثيرة للاضطراب الشديد” غير أنها لفتت إلى أن “تغيير القانون” ليس من مسؤولية القضاة. وقالت “دورنا يقتصر على تطبيق القانون الصادر عن البرلمان”.

ويمكن السير بإجراءات الطلاق في حال كان الزوجان يعيشان منفصلين منذ أكثر من سنتين وثمة توافق بينهما على إنهاء الزواج. في المقابل، إذا رفض أحدهما الطلاق، على شريكه الانتظار خمس سنوات من أجل إنهاء الزواج. لذا يتعين على تيني الانتظار عامين إضافيين قبل الطلاق.

24