القضاء العراقي يلاحق المتظاهرين بدلا من قتلتهم

محكمة تحقيق الناصرية تأمر بتنفيذ مذكرات قبض بحق عدد من المتجاوزين على القضاء أثناء لقائهم برئيس محكمة استئناف ذي قار محمد حسين.
الخميس 2021/06/24
انتقاد القضاة جريمة

الناصرية (العراق)- أصدر القضاء العراقي الأربعاء مذكرات توقيف بحق متظاهرين قال إنهم انتهكوا حرمة إحدى المحاكم بمحافظة ذي قار جنوبي البلاد.

وكان العشرات من المحتجين المطالبين بالكشف عن قتلة المتظاهرين منذ أكتوبر 2019 تجمعوا أمام مبنى القضاء في مدينة الناصرية الثلاثاء وانتقدوا القضاة لعدم كشفهم عن المتورطين بعمليات القتل طيلة السنوات الماضية.

وذكر بيان لمجلس القضاء أنّ “محكمة تحقيق الناصرية أصدرت مذكرات قبض وفقا لأحكام المادة 226 من قانون العقوبات بحق عدد من المتجاوزين على القضاء أثناء لقائهم برئيس محكمة استئناف ذي قار محمد حسين”.

وأضاف “محكمة تحقيق الناصرية اتخذت الإجراءات القانونية بحق الأشخاص الذين انتهكوا حرمة المحكمة وتجاوزوا على الموظفين وبدرت منهم ألفاظ وأفعال لا تليق بمن لديه مطالب مشروعة”.

ووفق البيان “تم الإيعاز إلى الجهات الأمنية بتنفيذ مذكرات القبض”، معلّقا بأن القضاء “هو مؤسسة مدنية واجبها تطبيق القانون وليس من مهامه القيام بأعمال الجهات الأمنية والتحقيقية التابعة للسلطة التنفيذية”.

وشهد العراق في أكتوبر 2019 انطلاق انتفاضة شعبية غير مسبوقة أعقبتها موجة اغتيالات للمعارضين والنشطاء البارزين، لم تجر إلى حدّ الآن معاقبة أي من الأطراف الضالعة فيها رغم وجود شبه إجماع على اتهام الميليشيات الشيعية بممارسة تلك الجرائم.

3