القضاء على قيادات من "بيت المقدس" في سيناء

الأربعاء 2015/05/06
الجيش المصري يفكك خلية إرهابية تابعة لداعش تخطط لاستهداف الأمن في العريش

القاهرة - تمكن الجيش المصري، أمس الثلاثاء من قتل ثلاثة من قادة تنظيم أنصار بيت المقدس بعد محاصرتهم في منطقة مزارع بلعة جنوب رفح بشمال سيناء.

وذكرت مصادر أمنية أن اشتباكات وقعت خلال محاصرة القوات للقيادات الثلاث من التنظيم المتطرف بعد قيام العناصر بإطلاق النار على القوات، وانتهت العملية بمقتل الثلاثة وضبط 3 أسلحة آلية وأجهزة اتصال موتوريللا تستخدم في تفجير العبوات الناسفة عن بعد.

وفي سياق التطورات الأمنية بسيناء كشف جهاز الأمن الوطني بشمال سيناء، عن خلية إرهابية في مدينة العريش، انضمت إلى صفوف تنظيم الدولة الإسلامية بسوريا للتدريب والمشاركة في القتال مع التنظيم، بهدف العودة مرة أخرى إلى مدينة العريش وتكوين خلية إرهابية لاستهداف الجيش والأجهزة الأمنية.

ويخوض الجيش المصري منذ عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي في الثالث من يوليو 2013 حربا مفتوحة مع التنظيمات المتطرفة وفي مقدمتهما تنظيم أنصار بيت المقدس الذي أعلن مبايعته لداعش منذ أشهر وأصبح يطلق عليه تنظيم ولاية سيناء.

4