القضية المرفوعة ضد السكر

الاثنين 2017/01/16
السكر يعد السبب الأكبر وراء الإصابة بالسمنة وأمراض السكري

كتاب جديد، باللغة الإنكليزية بعنوان “القضية المرفوعة ضد السكر”، للصحافي الأميركي غاري توبيس المختص في التغذية يقول فيه المؤلف إنه ينبغي علينا أن ننظر إلى الأشياء الحلوة على أنها مواد سامة، وهي من نفس فصيلة السجائر أو الكحول.

ويؤكد أن السكر يعد اليوم السبب الأكبر وراء الإصابة بالسمنة وأمراض السكري. كما أنه من المواد التي تساهم في انتشار أمراض القلب والسرطان والسكتة الدماغية وضغط الدم المرتفع وتصل مضاره إلى الإصابة بالعته.

ويستنتج غاري أنه من الممكن جدا أن يعتبر السكر مادة سامة. ويعتبر أن النظام الغذائي المثالي والصحي يجب أن يرتكز على حذف السكر من الغذاء. ويقول إنه يجب النظر إلى قرمشة قطع الحلوى مثلا على أنها في نفس مستوى خطورة تدخين التبغ أو استهلاك الكحول.

ويعتمد الصحافي الأميركي نظرة طويلة المدى في حديثه عن السكر ويرجع إلى تاريخ نمو استهلاكه في القرنين التاسع عشر والعشرين مقدما تفسيرا يربطه بتطور صناعات الشيكولاتة والمشروبات الغازية والحلوى والمثلجات.

17