القوات الأوكرانية تطرد الانفصاليين من معاقلهم شرق البلاد

الاثنين 2014/07/07
الجيش الأوكراني يبسط سيطرته على سلافيانسك

كييف- أعلن مسؤولو أمن أوكرانيون، أمس الأحد، عن بسط القوات الأوكرانية السيطرة الكاملة على سلافيانسك المعقل السابق للانفصاليين الموالين لروسيا.

وقال أندري ليسنكو وهو مسؤول في عملية مكافحة الإرهاب في مؤتمر صحفي “تسيطر القوات الأوكرانية بالكامل على سلافيانسك وكراماتورسك”، موضحا أن الحكومة بدأت في إعادة إعمار البنية التحتية في البلدة وتأمين الغذاء والماء للسكان.

وتزامن ذلك مع مطالبة سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي خلال مكالمة هاتفية مع نظيريه الألماني فرانك فالتر شتاينماير والفرنسي لوران فابيوس بإجراء محادثات فورية بين طرفي الصراع في الأزمة الأوكرانية.

وكان بيترو بوروشينكو الرئيس الأوكراني قد أعلن انتصار قواته العسكرية على الانفصالين في المدينة، أمس الأول، ووصف هذا الانتصار بأنه قد يصبح نقطة تحول في الصراع، على حد تعبيره.

وقال “هذا ليس انتصارا كاملا لكن إخراج المدججين بالسلاح من سلافيانسك له أهمية رمزية كبرى، إنه بداية نقطة التحول في المعركة في سبيل سلامة أراضي أوكرانيا".

بيترو بوروشينكو: طرد المدججين بالسلاح بداية نقطة التحول في سبيل سلامة أوكرانيا

وهزمت القوات الحكومية الانفصاليين الموالين لروسيا في البلدة الواقعة في شرق أوكرانيا ورفع العلم الأوكراني مجددا في سلافيانسك التي ظلت لشهور معقلا للانفصاليين.

ولم ترد أرقام على الفور عن ضحايا لكن مسؤولي الأمن في سلافيانسك نفوا سقوط قتلى في صفوف القوات الحكومية.

وظلت سلافيانسك أقوى معقل للمتمردين الذين يحاربون القوات الحكومية في شرق أوكرانيا الذي تسكنه أغلبية عظمى تتحدث بالروسية مما أثار توترات شديدة بين الغرب وروسيا.

وتمثل استعادة السيطرة على البلدة أكبر انتصار عسكري في قتال بدأ قبل ثلاثة أشهر وقتل فيه أكثر من 200 جندي أوكراني ومئات المدنيين والمتمردين.

5