القوات العراقية تخوض معارك دامية مع تنظيم القاعدة

الخميس 2014/06/05
تزايد وتيرة العنف في العراق يهدد السلم الاجتماعي

سامراء (العراق) - أعلن مصدر عراقي في محافظة صلاح الدين الخميس أن اشتباكات مسلحة اندلعت بين مسلحين مجهولين والقوات العراقية في مدينة سامراء/ 110 كيلومتر شمال بغداد .

وقال المصدر لوكالة الأنباء الألمانية إن" مسلحين مجهولين هاجموا مدينة سامراء وحاولوا الوصول الى مرقدي الامامين العسكريين في المدينة غير أن قوات كبيرة من الجيش العراقي منعتهم من ذلك حيث انتشرت هذه القوات حول المرقدين فيما لا تزال مناطق اخرى تحت سيطرة المسلحين.

وحسب شهود عيان ، فإن أصوات إطلاق النار تسمع من بعيد فيما شوهدت العديد من الجثث في شوارع المدينة وان الوضع الامني في المدينة مربك جدا.

وكان شهود عيان أفادوا بأن العشرات من السيارات والجرافات التي تقودها جماعات من تنظيم القاعدة اقتحمت صباح اليوم مدينة سامراء وسيطرت على ستة أحياء بشكل كامل، ما أدى، في حصيلة أولية، إلى إصابة 45 شخصا بجروح، نصفهم من القوات العراقية.

وأوضح الشهود أن عناصر القاعدة دخلوا مدينة سامراء معززين بالأسلحة الخفيفة والثقيلة والجرافات من محاور مناطق الجلام والضلوعية والمعتصم رافعين رايات القاعدة السوداء، حيث سيطروا على مسجد الرزاق أكبر مساجد مدينة سامراء ومبنى مركز الشباب على بعد نحو ألف من مرقد الإمامين العسكريين علي الهادي والحسن العسكري.

وذكر الشهود أن أصوات تبادل إطلاق النار تسمع في المدينة حاليا، وجميع الأهالي احتموا في منازلهم خوفا من تعرضهم لعمليات القتل.

وكان العراق شهد اعمال عنف عنيفة إثر قيام مسلحين مجهولين بتفجير مرقدي الامامين العسكريين عام 2006 والتي ادت الى ازدياد العنف الطائفي ومقتل الالاف من العراقيين.

و يذكر أن القوات العراقية تقود معارك حاسمة ضد "داعش" في مدينة الرمادي والفلوجة بمحافظة الأنبار غرب العراق.

1