القوات العراقية تقوم بعملية واسعة ضد "داعش" في محافظة صلاح الدين

الثلاثاء 2015/03/03
مصدر عراقي: 4500 من رجال العشائر يشاركون في حملة تحرير صلاح الدين

صلاح الدين (العراق) - أفادت مصادر في الجيش العراقي الثلاثاء بأن القوات العراقية تمكنت من تطهير ناحية حمرين بشكل كامل من سيطرة تنظيم داعش بعد معركة بين الطرفين شرقي محافظة صلاح الدين (170 كلم شمال بغداد).

وقالت المصادر إن القوات العراقية خاضت معركة قوية ضد تنظيم داعش استخدم فيها عناصر التنظيم صهريجا مفخخا وسيارة مفخخة ثانية لعرقلة تقدم القوات العراقية.

وأسفرت المعارك عن قتل ثلاثة من داعش وإصابة خمسة من القوات العراقية بجروح وفرار العشرات من عناصر داعش، وتم رفع العلم العراقي بعد تحرير ناحية حمرين.

من جهته، صرح شيخ عشيرة عراقي بارز في صلاح الدين بأن 4500 متطوع من عشائر صلاح الدين يشاركون في معارك تحريرها من تنظيم داعش.

وقال الشيخ ونس الجبارة، وهو أحد أبرز شيوخ صلاح الدين المنخرطين في قتال داعش، في تصريح صحفي إن "العشائر في المحافظة لها دور كبير في مساندة القوات الأمنية في الحملة العسكرية ضد تنظيم داعش"، موضحا أن أكثر من 4500 عنصر من أغلب عشائر صلاح الدين تلقوا تدريبات سريعة خلال الأيام الماضية يشاركون في عملية تحرير تكريت فضلا عن تلقى اتصالات من عشائر وأطراف أخرى في المحافظة تود المشاركة في الحملة. وأضاف أن "أبناء العشائر يهاجمون مع القوات الأمنية مناطق الدور وتكريت وسيكون لهم دور كبير في تحرير منطقتهم".

وأشار إلى أن القوات الأمنية قد حددت منافذ آمنة لخروج المدنيين وطلبت منهم عدم الاقتراب من مناطق تواجد المسلحين، مؤكد أن الخطة العسكرية مدروسة منذ ثلاثة أشهر وستركز على تجنب المدنيين.

1