القوات الكردية على أبواب مدينة الرقة بعد انسحاب داعش

الاثنين 2017/06/05
فرض السيطرة

دمشق - وصلت قوات سورية الديمقراطية (قسد) إلى مشارف أول أحياء مدينة الرقة من الجهة الغربية بعد انسحاب عناصر تنظيم داعش، الذي انسحب من أول قرية في ريف محافظة الرقة الغربي شرق مدينة مسكنة.

وقالت مصادر محلية في مدينة الرقة لوكالة الأنباء الألمانية إن "قوات سورية الديمقراطية سيطرت على بلدة حاوي الهوى وتتقدم باتجاه قرية الجزرة التي تبعد كيلومترا واحدا عن حي السباهية أول أحياء المدينة من الجهة الغربية".

وأضافت المصادر أن "قوات سورية الديمقراطية قصفت بأكثر من 40 قذيفة مدفعية منطقة السباهية والجزرة، التي تعتبر مدخل المدينة، وأن سكان المنطقة غادروا باتجاه المدينة ومناطق سيطرة قوات سورية الديمقراطية".

ورجحت المصادر أن تصل قوات "قسد" إلى مدخل المدينة خلال الساعات القادمة بعد انسحاب عناصر داعش الذين استهدفت طائرات التحالف خطوط دفاعهم الأولى.

إلى ذلك قالت مصادر متطابقة إن "قوات سورية الديمقراطية سيطرت على بلدتي ربيعة ويعرب بعد انسحاب عناصر داعش منها وبذلك تكون جميع مزارع الدولة في ريف الرقة الغربي تحت سيطرة قوات سورية الديمقراطية".

وفي الجبهة الشمالية دخلت قوات سورية الديمقراطية إلى منطقة الفرقة 17 شمال المدينة وأن معارك تدور بين قسد وداعش في مقر الفرقة.

وفي ريف الرقة الغربي قال مصدر عسكري سوري إن "قوات الجيش السوري سيطرت على قرية فخيخة الدبسي شمال قرية دبسي فرج بريف الرقة الغربي بعد انسحاب داعش من القرية".

يذكر أن قوات سورية الديمقراطية سيطرت مساء الأحد على مزرعة القحطانية وبلدة الخاتونية غرب مدينة الرقة.

1