القوات المصرية تحبط عملية تفجير أبراج مراقبة في رفح

الأربعاء 2013/12/04
متطرفون يضعون 50 كيلوغراما من المتفجرات في برج مراقبة رفح

القاهرة- أعلنت القوات المسلحة المصرية أن عناصرها تمكنت من إحباط محاولة لتفجير أبراج مراقبة لقوات حرس الحدود، كما أحبطت عمليات تهريب وهجرة غير شرعية وتنقيب غير مشروع عن الذهب.

وقال الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية العقيد أركان حرب أحمد محمد علي، في بيان نشره على صفحته على "فايسبوك"، إن "حرس الحدود بالتعاون مع الهيئة الهندسية، تمكنوا من إحباط محاولة تفجير عن بعد، بالقرب من أبراج المراقبة لقواته في منطقة البرازيل في رفح (على الحدود المصرية مع قطاع غزة) حيث وضعت عناصر متطرفة من قطاع غزة 50 كيلوغراماً من المواد المتفجرة لتفجير الأبراج".

وأوضح علي أن "عناصر حرس الحدود، بالتعاون مع الهيئة الهندسية أيضاً، تمكنت من اكتشاف 14 نفق تهريب وبئر (مركز تخزين) وقود وتدميرها، تحتوي على 30 ألف ليتر سولار وسيارتين ودراجة نارية من دون لوحات معدنية، كما أحبطت محاولة لتهريب 325 كيلوغراماً من نبات "البانغو" المخدر في منطقة القنطرة شرق محافظة الإسماعيلية".

وأشار إلى أن "قوات حرس الحدود في شمال غرب البلاد، تمكنت من إحباط محاولة 72 هجرة غير شرعية (سوريون ومصريون وسودانيون)، بالإضافة إلى محاولة تهريب بضائع عبر المنطقة الغربية".

وأضاف علي أنه "ألقي القبض على 4 مصريين و3 سودانيين خلال قيامهم بالتنقيب عن خام الذهب في منطقتي وادي العلاقي وبرنيس، وضبط في حوزتهم سيارتين و4 أجهزة للكشف عن المعادن"، مشيراً إلى أن كل الوقائع عُرضت على النيابات المتخصصة لاتخاذ الإجراءات القانونية حيال المضبوطات".

كما تمكنت القوات بمدينة رفح أيضا من اكتشاف وتدمير 14 نفق تهريب وبيارة وقود تحتوى على 300 ألف لتر سولار معدة للتهريب عبر الأنفاق.

1