القوات النيجيرية تقاتل لاستعادة بلدة من بوكو حرام شمال البلاد

السبت 2015/01/10
مقتل حوالي 100 على يد بوكو حرام خلال هجومها على البلدة

أبوجا - قال متحدث حكومي إن القوات النيجيرية البرية تدعمها الطائرات تقاتل لاستعادة بلدة باجا بشمال شرق البلاد من جماعة بوكو حرام الإسلامية المتشددة التي استولت عليها إلى جانب قاعدة عسكرية قريبة مطلع الأسبوع.

وقال المتحدث مايك أوميري في بيان ارسل بالبريد الإلكتروني "منذ الهجوم الأول على باجا تطارد قوات الأمن المتشددين بفاعلية ... قوات الأمن ردت سريعا ونشرت معدات عسكرية كبيرة وشنت غارات جوية."

وقال مسؤول منطقة باجا إن 100 شخص على الأقل قتلوا حين هاجمتها بوكو حرام مطلع الأسبوع.

وقال شهود فروا الى بلدات مجاورة والى مايدوجوري إن المتشددين هدموا الكثير من المباني والمنازل وقتلوا عشرات المدنيين في هجمات هذا الأسبوع.

وفر جنود من المنطقة بعد أن اقتحم المتشددون قاعدة عسكرية قريبة هي مقر لقوة متعددة الجنسيات تضم جنودا من تشاد والنيجر والكاميرون.

وعلى بعد نحو 300 كيلومتر ليل اليوم الجمعة سمع دوي انفجارات وإطلاق نيران مدفعية كثيف على مشارف داماتورو عاصمة ولاية يوبي.

وقال مصور لرويترز "نسمع دوي نيران المدفعية ثم تهتز الأرض."

وقال أوميري المتحدث باسم الحكومة إن الوكالة الوطنية لإدارة الطوارىء تعمل مع الصليب الأحمر وتقدم مساعدات انسانية لألفي شخص فروا من باجا.

وعبر نحو الفين آخرين الحدود الى تشاد في الأسبوع الماضي مما دفع نيجيريا للمطالبة بمساعدات دولية.

1