القوة والضعف يتصارعان في"قط وفار"

الجمعة 2015/01/09
فيلم حامد صورة حية توضّح الفوارق الطبقية والمجتمعية

القاهرة - في فيلمه الجديد “قط وفار”، ينقب الكاتب المصري وحيد حامد من جديد في مجتمع البسطاء والمهمشين، ويرصد الصراع الدائر بين هؤلاء الفقراء ومراكز القوة في الدولة.

يتخذ حامد في فيلمه، نموذجين لسرد الأحداث، الأول يتمثل في محور القوة وهي شخصية وزير الداخلية وحاشيته وسلطته، والثانية محور الضعف ويجسدها شاب فقير “صعلوك”، وما بين صراع الوزير مع الصعلوك، يكشف الكاتب واقعا إنسانيا، بتقديمه صورا حية توضّح الفوارق الطبقية والمجتمعية بين الاثنين؛ فالأول وزير داخلية يمتلك الجاه والمال، والآخر شاب فقير ربما لا يملك قوت يومه.

ويقوم النجم محمود حميدة بتجسيد شخصية وزير الداخلية، بينما يجسد دور الشاب الصعلوك الفنان محمد فراج، وتلعب سوسن بدر شخصية والدته، وهي سيدة فقيرة تضطرّ في بعض الأحيان للعمل لسدّ الحاجة والعوز.

هذا ونفى الكاتب وحيد حامد، جميع الأنباء التي تردّدت عن أن العمل ينتقد ضعف الأحزاب المصرية، والمهاترات الإعلامية، مؤكدا أن الفيلم ليس له علاقة بالأحزاب نهائيا، ولا بالإعلام المصري والإعلاميين، مشدّدا على أن العمل يدور في إطار اجتماعي إنساني يستعرض من خلاله الصراع بين الكبار والصغـــار في المجتمع بأسلوب ساخر.

وأكد وحيد حامد أن جهاز الرقابة على المصنفات الفنية، برئاسة عبدالستار فتحي، أجاز عرض الفيلم السينمائي في دور العرض، دون حذف أيّ مشهد من مشاهده، مشيرا إلى أنه تقرر طرح العمل في القاعات المصرية بداية من 20 يناير الجاري.

16