الكرسي الآمن يحمي الطفل من الإصابات

الاثنين 2013/12/16
الكثير من الأطفال الصغار يصابون بسبب السقوط من الكراسي العالية

واشنطن - توصلت دراسة حديثة في الولايات المتحدة الأميركية إلى أن حوالي 9.400 طفل من الصغار يصابون بسبب السقوط من الكراسي العالية كل عام، وذكرت الدراسة، أن الأطباء يحذرون بالرغم من عوامل الأمان في الكرسي، إلا أن الأطفال من الممكن أن يتعرضوا أيضا للأذى بسبب الاستخدام الخاطئ.

وأشارت الدراسة إلى أن إصابات الرأس هي النوع الأكثر شيوعا من الإصابات المرتبطة بالكراسي العالية، تليها الكدمات والجروح، وتوصل الباحثون إلى هذه النتيجة من خلال أطفال أعمارهم ثلاث سنوات وأقل، عولجوا في أقسام الطوارئ بالولايات المتحدة، ونشرت النتائج في دورية طب الأطفال الإكلينيكي.

وذكر الدكتور غاري سميث مدير مركز بحوث الإصابات في المستشفى الوطني للطفولة بكولومبوس في أوهايو: “تقريبا جميع الإصابات المرتبطة بكراسي أو مقاعد عالية كلها عن طريق السقوط، حيث سقط معظم الأطفال بينما كانوا يتسلقون أو يقفون على الكرسي، مما يوحي بأن نظام ضبط الأمان في الكرسي لم يستخدم أو كان به خلل ما”.

كما وضح قائلا: “نحن نعرف أنه على مدى السنوات الأخيرة في الولايات المتحدة أقيمت حملة لجمع ملايين الكراسي التي لا تفي بمعايير السلامة، ولكن ما تم استرجاعه بالفعل هو نسبة قليلة، ويجب على الآباء مراجعة الموقع الإلكتروني الفيدرالي المتخصص في سلامة المستهلك وذلك لمعرفة معايير السلامة ولمعرفة أي المنتجات به عيوب في نظام سلامته”.

وحول الزيادة في نسبة الإصابات تشير الدراسة إلى أنها قد تكون بسبب زيادة عدد الآباء الذين يأخذون أبناءهم للمستشفى بعد الإصابة.

21