الكشف عن أكبر عمليات اختلاس في تاريخ إيران

السبت 2014/06/14
وزراء ومسؤولون في حكومة نجاد متورطون في فضيحة فساد مالي

طهران- كشفت وسائل إعلام إيرانية، أمس الجمعة، عن قائمة سرية تحتوي على أسماء وزراء ومسؤوليين سابقين في حكومة الرئيس السابق أحمدي نجاد متورطين في فضيحة فساد مالية وصفت بالأكبر في تاريخ إيران منذ 1979.

وحسب تقارير فإن هؤلاء المسؤولين قاموا بسحب حوالي 70 مليار دولار من حساب البنك المركزي الإيراني كقروض ومنح خلال 8 سنوات وهي فترة حكم نجاد الممتدة من أغسطس 2005 إلى غاية يونيو العام الماضي.

وتأتي هذه التسريبات بعد أن أثارت قضية اختلاسات مالية جدلا واسعا في إيران منذ أن كشفت بعض وسائل الإعلام الإيرانية في سبتمبر 2011 عن وجود عملية اختلاس كبرى في القطاع المصرفي الإيراني، والتي قامت بها مجموعة أمير منصور آريا التجارية الخاصة التي أنشأها أمير خسروي وأشقاؤه.

ووفقا لتقرير لوكالة “تسنيم” الإيرانية للأنباء، فإن النائب أحمد بخشايش أردستاني، مندوب مدينة أردستان في مجلس الشورى الإيراني، كشف، الاثنين الماضي، في خطابه أمام اجتماع للمجلس عن وجود قائمة سرية أعدتها لجنة التحقيق حول الديون المستحقة للبنك المركزي الإيراني.

أحمد بخشايش أردستاني: هناك قائمة سرية أعدتها لجنة تحقيق تورط مسؤولين كبارا

وقد انتقد المسؤول الإيراني تقصير البرلمان الإيراني في مكافحة الفساد المالي والإداري في البلاد، مشيدا في الوقت نفسه بدور الإعلام في الكشف عن خيوط القضية.

ووفقا لما سربته بعض وكالات الأنباء الإيرانية، فإن أغلب القروض تعود إلى الحلقة المحيطة بالرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد من وزراء ومسؤولين مقربين له.

وجاء على رأس القائمة اسفنديار رحيم مشائي صهر أحمدي نجاد ومدير مكتبه والمتهم بسحب مبالغ من البنك المركزي، كما شملت القائمة أيضا محمد رضا رحيمي، النائب الأول لأحمدي نجاد، والذي يحاكم حاليا بطريقة سرية في إيران بخصوص قضية اختلاس مبالغ في دائرة التأمينات الإيرانية تقدر بـحوالي 4.3 مليارات دولار.

ويرى مراقبون أن هذه الفضيحة المالية هي الأكبر في تاريخ إيران، وتعد ضربة للمرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي الذي كان من أشد المؤيدين لحكومة أحمدي نجاد، وقد وصفها عدة مرات بأنها أكثر الحكومات نزاهة في تاريخ إيران.

يذكر أن إسحاق جهانغيري النائب الأول لروحاني، قد صرح في وقت سابق بأن هناك قائمة شملت 575 شخصا قدمت للقضاء وعلى رأسها 20 شخصا حددهم رئيس البنك المركزي الإيراني.

5