الكشف عن هوية الانتحاري منفذ أحد تفجيري بيروت

الجمعة 2014/02/21
المغير كان من أنصار الشيخ أحمد الأسير

صور (لبنان)- تعرفت السلطات اللبنانية على احد الانتحاريين اللذين نفذا الأربعاء تفجيرين استهدفا المستشارية الثقافية الإيرانية جنوب بيروت، وهو فلسطيني من سكان جنوب لبنان، بحسب ما ذكر مصدر أمني محلي.

وقال المصدر اليوم الجمعة "تبين أن أحد الانتحاريين في تفجيري منطقة بئر حسن هو الفلسطيني نضال المغير (29 عاما)، وهو من سكان بلدة البيسارية".

وأوضح المصدر أن المغير كان من أنصار الشيخ أحمد الأسير، رجل الدين السني المتطرف الذي كان يتخذ من منطقة صيدا في الجنوب مقرا، وخاض مع جماعته معركة ضد الجيش اللبناني في يونيو انتهت بفراره مع عدد من مساعديه، واعتقال العشرات من أنصاره وإنهاء حركته.

نضال المغير فلسطيني من سكان بلدة البيسارية

وعرف الأسير بدفاعه عن المعارضة السورية وعدائه الشديد لحزب الله، حليف النظام السوري.ولجأ عدد من الذين قاتلوا معه بعد المعركة إلى سوريا، بحسب تقارير أمنية. وكان منفذا التفجيرين الانتحاريين اللذين استهدفا السفارة الإيرانية في بيروت في نوفمبر، أحدهما فلسطيني والآخر لبناني، كذلك من أنصار الأسير.

وكان الجيش اللبناني أعلن في بيان أن هوية المغير كشفت "نتيجة فحوصات دي ان ايه التي أجريت على أشلاء أحد الانتحاريين".وقال المصدر الأمني إنه فور انتشار خبر الكشف عن هوية المغير، أقدم بعض سكان البيسارية والجوار على مهاجمة منزل والدي نضال المغير في البلدة، وأحرقوا ثلاث سيارات تملكها العائلة. وأشار المصدر إلى أن الانتحاري العازب كان يقيم مع والديه قبل اختفائه قبل أشهر.

والبيسارية بلدة ذات غالبية شيعية تقطنها بضع عائلات سنية معظمها فلسطينية.وتسبب الإنفجاران اللذان وقعا الأربعاء بشكل متزامن تقريبا بمقتل أحد عشر شخصا، في حصيلة جديدة أوردتها الوكالة الوطنية للإعلام اليوم، بعد وفاة مواطنة إثيوبية كانت أصيبت في أحد التفجيرين في المستشفى الذي نقلت إليه متأثرة بجروحها.وتبنت مجموعة "كتائب عبدالله عزام" التفجيرين، مؤكدة أنهما رد على مشاركة حزب الله في القتال إلى جانب قوات النظام السوري داخل سوريا.

1