الكلام على كلوب هاوس ببلاش

غرف الدردشة الجديدة أكثر طبيعية للناس وأكثر تلقائية للأفراد. "كلامك الحلو" سيجد من يستمع إليه ويقدره.
الأربعاء 2021/04/14
عصر المدردش قد حل بعد أن طال عصر المغرد

وصف لي زميل اندهاشه، وتقديره في آن، لمستوى الحوارات الكلامية التي “اندلعت” في منابر التطبيقات الاجتماعية الجديدة. أقول اندلعت لأنها بالفعل أشبه بالنار في الهشيم. بدأها كلوب هاوس، لكن ها هي المنصات الأخرى تلحق به حتى من قبل أن يتم نسخة أندرويد بعد أن ظل التطبيق محصورا في هواتف أيفون.

لا أعتقد أن المنبر الإلكتروني سيتمكن من تعليم الناس المنطق والهدوء، أو حتى الانفعال والمزايدة، بعد أيام قليلة من انطلاقه. طاقة القرار بالحديث المنطقي موجودة، ولكنها كانت كامنة. تنتظر هذه الطاقة فرصتها لكي لا تضيع في تهريج التغريدات المقتضبة وما يصاحبها من طنين وتشهير.

لماذا التطبيق الكلامي؟ لأن الكلام هو صفة طبيعية في البشر. كما وصف من قبل، الإنسان هو “حيوان” ناطق. طريقة التعبير الأساسية لجموع البشر هي الكلام. نسمع راديو ونشاهد تلفزيون أكثر مما نقرأ. الكتابة جاءت لاحقا. إجادة الكتابة والتعبير لا تزال حكرا على عدد محدود من البشر. انظر عالم الصحافة بالعربية أو مستوى الكتب التي تنشر في عالمنا العربي لتعرف حجم الفجوة الهائلة بين قدرة التعبير الناطقة ورثاثة ما يكتب للتعبير عن الأفكار.

ضع نفسك أمام هذا الامتحان. لديك أفكار. عندما تجالس الأصدقاء يقولون لك “كلامك حلو. لماذا لا تكتبه”. ولأن الناس أقدر على تقييم إمكاناتها الذاتية، فهي تتردد بدافع احترام الذات. ستخطئ بالصياغة والنحو والإملاء. وبدلا من التركيز على الفكرة، فإنك تضيع في ارتباك التقديم. فجأة تتقلص المفردات ويصبح التعبير في نطاق تكرار الكلمات. تقرأ ما كتبته وتقول: من دونه أفضل. وتسكت. الشبكات الاجتماعية المكتوبة إما أسطر تغريدات أو بوستات محدودة. حتى المدونات المكتوبة بدأت تتراجع وتختفي. ولشخص يحترم ذاته، سيتردد في الدخول في مهاترات تويتر مثلا.

غرف الدردشة الجديدة أكثر طبيعية للناس وأكثر تلقائية للأفراد. “كلامك الحلو” سيجد من يستمع إليه ويقدره. إذا لحنت في الكلام أو بدأت الجملة باسم منصوب (نقول عادة المصريين قالوا كذا وليس المصريون قالوا كذا) لن يحاسبك أحد. لو تكلمت بلهجة محلية قد تجد من يطرب لما تقول لأن وقع اللهجة العراقية على أذنه ممتع. لو أثرت قضية تبدو خاصة وحساسة في مجتمع محافظ أو يدعي المحافظة، فإنها ستتبخر بعد الدردشة. لن تلازمك كظلك مثل ما يحدث مع تغريدة تستدعى ضدك مع كل مرة تغرد. حق النسيان يأتي مع حق الدردشة سوية. حتى التافهون لهم مكانهم في غرف الدردشة، لأنهم يستفزون المتحاورين. الكلام على كلوب هاوس ببلاش.

عصر المدردش قد حل بعد أن طال عصر المغرد. تنابزوا في تغريدات تويتر. احتكروا الكلام على الفضائيات. لكم منابركم ولنا منابرنا.

24