الكويت وإيطاليا تتوجان بجائزة مهرجان شرم الشيخ للمسرح الشبابي

23 عرضا مسرحيا تنافست في مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي ضمن 3 مسابقات هي "المسابقة الرسمية" و"مسابقة المونودراما" و"مسابقة مسرح الشارع والفضاءات المسرحية غير التقليدية".
الثلاثاء 2018/04/10
خلال حفل تكريم الفائزين

القاهرة- اختتمت أخيرا فعاليات الدورة الثالثة من مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي بالإعلان عن المتوجين بجوائز المهرجان. وفاز العرضان المسرحيان “يوميات أدت إلى الجنون” من الكويت و”السجن الخشبي” من إيطاليا مناصفة بجائزة أفضل عرض مسرحي في مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي، الذي أسدل الستار على دورته الثالثة مساء الأحد.

وأحدث المهرجان على مدة ثمانية أيام حركة سياحية هامة في مدينة شرم الشيخ المصرية المطلة على البحر الأحمر، من خلال عروضه التي تنقلت بين القاعات والساحات المفتوحة والشواطئ. وفاز بجائزة أفضل ممثل المصري طه خليفة عن دوره في عرض “الجلسة”، فيما فازت شريكته في العرض إيمان غنيم بجائزة أفضل ممثلة.

وحصل الكويتي يوسف الحشاش على جوائز أفضل إخراج وأفضل إضاءة وأفضل موسيقى عن عرض “يوميات أدت إلى الجنون”، فيما حصل العرض الإيطالي “السجن الخشبي” على جائزتي أفضل ديكور وأفضل تصميم ملابس. وذهبت جائزة أفضل تصميم رقصات مناصفة للمصري عمرو البطريق عن عرض “الجلسة” والتونسي أشرف بن الحاج مبارك عن عرض “نزوة”.

ومنحت لجنة تحكيم المهرجان أربع جوائز خاصة هي أفضل مخرج صاعد وذهبت للمصري نور نواف عن عرضه “نساء بلا غد” وأفضل مكياج وذهبت للمصري إسلام عباس عن عرض “الجلسة” وأفضل أداء جماعي وذهبت لفريق مسرحية “لقمة عيش” من سلطنة عمان، وأسندت جائزة أفضل فنانين صاعدين لفريق العرض الفلسطيني “نساء تحت الاحتلال”.

حفل ختام المهرجان شهد تكريم المخرج المصري عصام السيد والمخرج السعودي يوسف صالح الخميس والممثلة المصرية مروة عبدالمنعم، إضافة إلى كاتب السيناريو المصري محسن رزق

وفي مسابقة المونودراما التي شملت ستة عروض من مصر والجزائر ولبنان والكويت وبولندا وإسبانيا فاز بالجائزة العرض المصري “واحدة حلوة” لفرقة مسرح الطليعة بطولة مروة عيد وإخراج أكرم مصطفى. ومنح المهرجان جائزة “أفضل شخصية مسرحية شابة” والتي تنافس عليها ثلاثة من الفنانين المصريين وكان الاحتكام فيها لتصويت الجمهور للممثل حمدي المرغني.

وفي جائزة التأليف المسرحي التي تحمل اسم الشاعر والكاتب الراحل صلاح عبدالصبور فاز بالمركز الأول المصري محمد سالم عن نص “لعبة دراكولا” فيما ذهب المركز الثاني للمصري محمد علي إبراهيم عن نص “رصد خان” وتقاسم المركز الثالث العراقي قاسم محمد عن نص “فالانتين عربي” والمصرية نسرين نور عن نص “الهوجة”. وتعهد الممثل والمخرج محمد صبحي الذي حملت الدورة الثالثة للمهرجان اسمه بإنتاج وإخراج العرض الفائز بالجائزة الأولى في مسابقة التأليف المسرحي.

وشهد حفل ختام المهرجان تكريم المخرج المصري عصام السيد والمخرج السعودي يوسف صالح الخميس والممثلة المصرية مروة عبدالمنعم، إضافة إلى كاتب السيناريو المصري محسن رزق فيما تسلم الممثل الإماراتي عبيد الهرش درع الدولة “ضيف الشرف” حيث استضاف المهرجان هذا العام دولة الإمارات شرفيّا.

ونذكر أن الدورة الثالثة من المهرجان انطلقت في الأول من أبريل الجاري، واستمرت حتى التاسع من نفس الشهر، وقد تنافس على جوائز المهرجان في دورته لهذا العام 23 عرضا مسرحيا ضمن 3 مسابقات هي “المسابقة الرسمية” وضمت 10 عروض و”مسابقة المونودراما” وضمت 6 عروض و”مسابقة مسرح الشارع والفضاءات المسرحية غير التقليدية” واشتملت على 7 عروض.

وشاركت في المهرجان فرق من مصر وتونس والجزائر والعراق والكويت ولبنان وسلطنة عمان والمكسيك وبلجيكا وإيطاليا وبولندا وإسبانيا، إضافة إلى الإمارات ”ضيف الشرف“.

14