المؤبد لعناصر بحرينية مرتبطة بالحرس الإيراني

الاثنين 2013/11/04
هذه المجموعة حضرت مراكز تدريب يديرها الحرس الثوري الإيراني

دبي- قضت محكمة بحرينية بالسجن المؤبد لأربعة شيعة والسجن لستة أشخاص آخرين 15 عاما في اتهامات تتعلق بتشكيل خلية متشددة مرتبطة بالحرس الثوري الإيراني تحت مسمى (جيش الإمام) تستهدف اغتيال شخصيات عامة في المملكة العربية الخليجية.

وكانت وزارة الداخلية أعلنت في فبراير 2013 "كشف الأجهزة الأمنية عن خلية تسعى لتأسيس ما يسمى بجيش الإمام، كانت تسعى لاستهداف مواقع حساسة عسكرية ومدنية، إضافة إلى شخصيات عامة داخل البحرين".

وأوضحت أن نتائج التحقيقات توصلت إلى أن "التنظيم يهدف إلى تشكيل خلية إرهابية كنواة لتأسيس ما يسمى بجيش الإمام لممارسة نشاط إرهابي في البحرين من خلال تنظيم عسكري مسلح، وتنفيذ عدد من عمليات إرهابية".

ونص اتهام النيابة العامة لهؤلاء بأنهم "خلال الفترة من فبراير 2012 وحتى يناير 2013، تخابروا مع من يعملون لمصلحة إيران للقيام بأعمال عدائية ضد البحرين، وتخابروا مع الحرس الثوري الإيراني، وأمدوهم بمعلومات وبيانات تتعلق بمواقع عسكرية وأمنية ومنشآت حيوية".

كما اتهمتم النيابة العامة بتلقي "توجيهات لاستهداف رجال الأمن، وارتكاب أعمال التخريب بغرض إحداث الاضطرابات والقلاقل وإشاعة الفوضى في البلاد".

وتتهم البحرين إيران بالوقوف وراء إذكاء الاضطرابات في البلاد منذ انتفاضة 2011 التي تزعمتها الغالبية الشيعية مطالبة بإجراء اصلاحات وبنصيب أكبر في إدارة المملكة التي تحكمها آسرة آل خليفة.

وقالت وكالة أنباء البحرين إن المحكمة برأت ساحة 14 شخصا آخرين من هذه الاتهامات. وقالت الوكالة إن اثنين من الذين حكم عليهم بالسجن المؤبد جرت محاكمتهما غيابيا.

وتقول السلطات أن الخلية جزء من (جيش الإمام) وهي جماعة تضم بحرينيين داخل البلاد وخارجها بالإضافة إلى أجانب. وتشمل أهدافها المزمعة وزارة الداخلية ومطار البحرين الدولي.

وذكرت وكالة الأنباء البحرينية أن هذه المجموعة حضرت معسكرات تدريب يديرها الحرس الثوري الإيراني ومعسكرات أخرى تابعة لجماعة حزب الله العراقية في بغداد ومدينة كربلاء.

1