المؤتمر الدولي للسيارات الكهربائية: بيئة مستدامة وهواء نظيف

الأربعاء 2015/09/23
سيارات كهربائية من اجل بيئة سليمة

دبي - أطلقت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس “مواصفات” الموقع الإلكتروني الرسمي لـ“المؤتمر الدولي للابتكار بمجال السيارات الكهربائية والهجينة 2015” الذي تستضيفه الدولة، ويعقد للمرة الأولى في الشرق الأوسط يومي الثامن والتاسع من شهر نوفمبر المقبل في دبي.

ويهدف المؤتمر إلى دعم الخطة الاستراتيجية المستدامة للدولة 2020 لتحقيق بيئة مستدامة وهواء نظيف ويشارك فيه أكثر من 200 مسؤول من صناع القرار وخبراء دوليين في قطاع تصنيع وتجارة ووضع معايير ومواصفات السيارات الكهربائية والهجينة من العديد من دول العالم وسيقام تزامناً مع المؤتمر معرض يضم أحدث الابتكارات في مجال السيارات الكهربائية والتكنولوجيا الداعمة لها.

وأبدت مجموعة كبيرة من الشركات الرائدة في مجال صناعات السيارات الكهربائية والسيارات الهجينة اهتماماً كبيراً بعرض تجاربها وآخر التقنيات المتبعة في هذا المجال.

بالإضافة إلى جهات ومنظمات دولية معروفة بدورها في تطوير التشريعات والمواصفات والمتطلبات التقنية الخاصة بالسلامة والأداء وغيرها من المواضيع حيث سيكون المؤتمر منبراً علمياً لتبادل الخبرات والتجارب ومناقشة أحدث الابتكارات والتقنيات الخاصة بالسيارات الصديقة للبيئة.

وقال المعيني إنه سيتم خلال المؤتمر عرض أحدث المتطلبات والترتيبات الدولية الخاصة بالبنية التحتية لعمل هذا النوع من المركبات من محطات شحن ومراكز الخدمة والصيانة. والتي يجب التحضير لها من كافة الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية حيث سيتم عرض تجارب أفضل المدن العالمية الرائدة في مجال استخدام السيارات الكهربائية والهجينة في طرقاتها كما سيتم تخصيص مجموعة من العروض التي تتحدث عن المدن الذكية وتصميمها وترتيب النقل المستدام داخلها وتأثير ذلك من الناحية البيئية وجودة الهواء.

وذكر أن جلسات المؤتمر ستتناول أداء المركبات الكهربائية وكفاءتها وخاصة السيارات الهجينة عالية الكفاءة التي تستخدم في السباقات الرياضية وسيتم التطرق إلى أفضل ما توصلت إليه الابتكارات الحديثة في هذا المجال.

وأكد المعيني أن اختيار الإمارات لاستضافة هذا الحدث الدولي الهام الذي يعقد لأول مرة بالمنطقة يظهر المكانة التي أصبحت تتمتع بها الدولة كمركز محوري في مجال المواصفات والمقاييس ليس على المستوى الإقليمي فحسب .

وقال إن الدولة تسعى إلى تعزيز الريادة الإقليمية وتطبيق أفضل الممارسات الدولية في مجال النقل المستدام واستخدام أحدث وأفضل الابتكارات في مجال السيارات الكهربائية والهجينة.

وأشار إلى أنه دعماً لهذا التوجه الاستراتيجي تقوم هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس حالياً بإعداد نظام اتحادي وطني للرقابة على السيارات الكهربائية المستخدمة في الإمارات وتداولها بالأسواق المحلية للتأكد من جودتها.

وتلبيتها لأفضل المعايير الدولية بهدف تحقيق التوازن بين أهداف الحكومة لترشيد استهلاك الطاقة والمحافظة على البيئة وتحقيق التنمية المستدامة وكذلك المحافظة على مصالح المصنعين والتجار وتشجيعهم على التوسع في هذا المجال بالإضافة إلى ضمان سلامة وصحة المستهلكين.

17