الماتادور إلى المونديال الروسي والآزوري إلى الملحق الأوروبي

توج المنتخب الإسباني لكرة القدم مسيرته المنتظمة في التصفيات وتأهل رسميا إلى نهائيات كأس العالم 2018، بعدما واصل الفريق انتصاراته المتتالية وتغلب على نظيره الألباني 3-0 مساء الجمعة في الجولة التاسعة قبل الأخيرة من مباريات المجموعة السابعة بالتصفيات الأوروبية المؤهلة للبطولة، والتي شهدت أيضا تعادل المنتخب الإيطالي مع نظيره المقدوني 1-1.
الأحد 2017/10/08
تحقق المطلوب

لندن - تأهل منتخب إسبانيا بطل 2010 إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم في روسيا عام 2018 بفوزه على ضيفه الألباني 3-0، في حين ستخوض إيطاليا المتعادلة مع مقدونيا 1-1 الملحق الأوروبي.

وحسم المنتخب الإسباني تأهله للنهائيات وأكد صدارته للمجموعة السابعة رافعا رصيده إلى 25 نقطة من ثمانية انتصارات وتعادل واحد بفارق خمس نقاط أمام المنتخب الإيطالي “الآزوري” صاحب المركز الثاني في المجموعة بـ20 نقطة.

وتأهل المنتخب الإسباني للنهائيات ليصبح المنتخب العاشر الذي يتأهل عبر التصفيات والحادي عشر الذي يضمن مقعده في النهائي، نظرا لتأهل المنتخب الروسي المضيف دون خوض التصفيات، كما أصبح المنتخب الإسباني رابع المتأهلين من التصفيات الأوروبية إلى المونديال الروسي، حيث سبقته منتخبات بلجيكا وإنكلترا وألمانيا.

ويختتم الماتادور الإسباني مسيرته في التصفيات بلقاء مضيفه الإسرائيلي الاثنين، فيما يحل نظيره الإيطالي ضيفا على المنتخب الألباني.

وفي إليكانتي بإسبانيا، واصل المنتخب الإسباني انتصاراته المتتالية وسحق ضيفه الألباني بثلاثية نظيفة أحرزها رودريغو مورينو وإيسكو وتياغو ألكانتارا في الدقائق 16 و24 و27، ليؤكد الفريق تأهله إلى النهائيات بجدارة.

إسبانيا أصبحت رابع المتأهلين من التصفيات الأوروبية إلى المونديال الروسي، حيث سبقتها منتخبات بلجيكا وإنكلترا وألمانيا، فيما أضاعت صربيا فرصة التأهل بعد خسارتها المفاجأة أمام النمسا

وبدأ المنتخب الإسباني بقيادة مديره الفني جولين لوبيتيجي المباراة الجمعة بشكل قوي، حيث استهل مورينو مهاجم فلانسيا الإسباني التسجيل في المباراة بهدف مبكر في الدقيقة 16، ثم عزز إيسكو نجم ريال مدريد النتيجة بهدف في الدقيقة 24 ليواصل تألقه مع المنتخب الإسباني.

وأضاف ألكانتارا نجم بايرن ميونيخ الألماني الهدف الثالث للماتادور في الدقيقة 27 بضربة رأس إثر تمريرة عالية من ألفارو أودريازولا ليحسم الفريق المباراة تماما في شوطها الأول.

وهذه هي المرة الخامسة عشرة التي يتأهل فيها المنتخب الإسباني إلى النهائيات ولا يتفوق عليه في عدد المشاركات بأوروبا سوى منتخبي ألمانيا وإيطاليا.

وفي تورينو، سقط المنتخب الإيطالي في فخ التعادل مع ضيفه المقدوني بهدف سجله جورجيو كيليني في الدقيقة 40 مقابل هدف سجله ألكسندر تراخوفسكي في الدقيقة 77، ورغم هذا لا يزال الأمل باقيا أمام الآزوري للتأهل عبر الملحق الأوروبي الفاصل.

ولم يقدم الآزوري العرض المقنع منه في مباراة الجمعة على الملعب الأولمبي في مدينة تورينو، فرغم الأداء الباهت من الآزوري في الشوط الأول، سجل المدافع كيليني هدف التقدم للفريق في الدقيقة 40 إثر تمريرة من شيرو إيموبيلي، ولكن المنتخب المقدوني انتزع التعادل قبل 14 دقيقة من نهاية المباراة في ظل استمرار الأداء غير المقنع من لاعبي إيطاليا.

وفي المجموعة التاسعة حققت أيسلندا انتصارا كبيرا على مضيفتها تركيا 3-0 الجمعة أيضا، لتنهي آمال أصحاب الأرض في بلوغ كأس العالم لكرة القدم العام المقبل وتقترب من التأهل مباشرة لبطولة روسيا العام 2018.

ووضع الفوز أيسلندا في صدارة المجموعة برصيد 19 نقطة متقدمة بنقطتين على كرواتيا التي تعادلت 1-1 مع فنلندا، ورفعت أوكرانيا أيضا رصيدها إلى 17 نقطة بالفوز على كوسوفو، بينما ظل رصيد تركيا 14 نقطة لتفقد فرصة التأهل، وستستضيف أيسلندا منتخب كوسوفو في الجولة الأخيرة، بينما ستلعب كرواتيا أمام المضيفة أوكرانيا وستتوجه تركيا للقاء فنلندا.

وفي المجموعة الرابعة أهدرت صربيا فرصة انتزاع مكان لها في نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2018 الجمعة بعد خسارتها المفاجئة 3-2 أمام النمسا، التي كانت قد خرجت من المنافسة بالفعل، لتمنىبأول هزيمة لها في المجموعة الرابعة للتصفيات.

منتخب ويلز أبقى على آماله بالمنافسة على بطاقة التأهل المباشر إلى نهائيات مونديال 2018 في روسيا، بعد فوزه الصعب على مضيفه الجورجي 1-0

ونظرا إلى كونها تحتاج إلى انتصار للتأهل لأول بطولة كبرى لها منذ كأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا، كانت بداية صربيا مثالية عندما منحها لوكا ميليفويفيتش التقدم في الدقيقة 11.

وردت النمسا التي تبخرت فرصها في التأهل قبل ساعة واحدة من انطلاق المباراة عندما فازت ويلز 1-0 على جورجيا، بتسجيل هدفين من جيدو بورجشتالر وماركو أرناوتوفيتش قبل أن يتعادل نيمانيا ماتيتش لصربيا قبل سبع دقائق على النهاية، لكن لويس شاوب سجل في الدقيقة 89 ليمنح النمسا فوزا متأخرا.

ولا تزال صربيا متصدرة للمجموعة برصيد 18 نقطة وستتأهل إذا فازت على ضيفتها جورجيا الاثنين المقبل، وتملك ويلز 17 نقطة في المركز الثاني تليها أيرلندا برصيد 16 نقطة.

وقبلها بساعة، أبقى منتخب ويلز لكرة القدم على آماله بالمنافسة على بطاقة التأهل المباشر إلى نهائيات مونديال 2018 في روسيا، بعد فوزه الصعب على مضيفه الجورجي 1-0 الجمعة في تبيليسي في الجولة التاسعة من منافسات المجموعة الأوروبية الرابعة.

وتدين ويلز التي لم تذق طعم الهزيمة حتى الآن على غرار صربيا، بالفوز الرابع إلى طوم لاورنس مسجل الهدف الوحيد في بداية الشوط الثاني إثر تمريرة من آرون رامسي خارج المنطقة تابعها قوية في أسفل الزاوية اليمنى في الدقيقة 49.

وافتتحت ويلز التي غاب عنها في هذه المباراة لاعب ريال مدريد الإسباني غاريث بايل بداعي الإصابة، التصفيات بفوز أول على مولدافيا 4-0، وحققت بعد ذلك خمسة تعادلات متتالية أحدها مع جورجيا، قبل أن تهزم النمسا 1-0 ومولدافيا مجددا 2-0.

ويتأهل بطل كل من المجموعات الأوروبية التسع مباشرة إلى روسيا 2018، في حين يتعين على أفضل ثمانية منتخبات تحتل المركز الثاني خوض ملحق أوروبي على البطاقات الأربع الأخيرة المخصصة للقارة العجوز.

23