المافيا تدفع القضاء إلى استجواب رئيس إيطاليا

الخميس 2014/10/30
جلسة الاستماع تأتي بناءً على استعداد شخصي أبداه الرئيس نابوليتانو

روما - تعرض الرئيس الإيطالي إلى موقف محرج هو الأول من نوعه منذ توليه منصبه منذ العام 2006 بسبب المافيا الإيطالية، بحسب وكالات الأنباء.

فقد استمع قضاة من نيابة العاصمة روما، أمس الأول، إلى إفادة الرئيس جورجو نابوليتانو حول ملف قضائي يتناول اتّصالات مفترضة بين الدولة بتحدي عصابات المافيا.

وجاء استجواب نابوليتانو في إطار التحقيق في ملفات تعود إلى التسعينات التي شغل فيها منصب وزير الداخلية في الفترة بين 1996 و1998.

وبحسب مصادر إيطالية فإن تلك القضية هي نفسها التي يحاكم فيها عدد من كبار مسؤولي البلاد بتهمة عقد اتّفاقات مع مافيا “كوزا نوسترا” الصقليّة في مرحلة التصعيد الإرهابي الذى نفّذته تحت زعامة عراّبها الأكبر توتو ريينا.

يشار إلى أن محكمة روما قالت إن جلسة الاستماع هذه تأتي بناءً على استعداد شخصي أبداه الرئيس نابوليتانو نفسه، لكن يمكن ألا يتم الاستماع إليه مجددا في حال رفض في أي لحظة ما يعنى أنه ليس بمقدور المحكمة إلاّ أن تأخذ ذلك في الاعتبار وتقيّده في محاضرها.

12