المال يثني المراهقين عن استخدام هواتفهم

مراهقون يعترفون بأن استخدام الهواتف أثناء القيادة عادة خطيرة ويؤكدون استعداد هم للتخلي عن قراءة الرسائل وهم يقودون.
الاثنين 2018/05/14
إقناع الأبناء بالتخلي عن استخدام الهواتف أثناء القيادة مهمة صعبة

لندن- تشير دراسة مقتضبة إلى أن الآباء قد يوفقون بدرجة أكبر في المهمة الصعبة الخاصة بإقناع أبنائهم بالتخلي عن استخدام هواتفهم أثناء القيادة إذا عرضوا عليهم حوافز مالية.

واعترف المراهقون بأن تلك العادة خطيرة وقال 90 بالمئة منهم إنهم على استعداد للتخلي عن قراءة الرسائل وهم يقودون، فيما قال 95 بالمئة إنهم قد يفكرون في عدم كتابة رسائل نصية، وقال 99 بالمئة إنهم قد يتخلون عن الاطلاع على ما تنشره وسائل التواصل الاجتماعي أثناء القيادة.

والفكرة التي قد تلزم الكثيرين بالوفاء بهذه الوعود لا تتمثل في أن يهدد الآباء أبناءهم بحرمانهم من القيادة إنما تتمثل في تقديم مكافآت مالية؛ فحتى خمسة دولارات كافية لإحداث فرق.

ويقول كبير الباحثين في الدراسة إم. كيت ديلغادو ”لن يفلح الأمر إذا طلبت من المراهق أن يتوقف عن كتابة الرسائل النصية أثناء القيادة فحسب، خاصة بالنسبة لمن يفعلون ذلك كثيرا“. وكان كل من شملتهم الدراسة من المراهقين الذين تبلغ أعمارهم 16 أو 17 عاما وخبرتهم في القيادة محدودة ومرتبطين بهواتفهم الذكية ارتباطا وثيقا.

24