المايسترو" أندرياس" إنييستا على أجندة مانشستر سيتي

الأربعاء 2013/09/25
أندرياس إنييستا يعتزم الخروج من قلعة برشلونة

لندن- تعثرت مفاوضات التمديد لأندرياس إنييستا لاعب وسط برشلونة الأسباني مع الفريق الكاتالوني، وهو ما أسهم في تغذية اهتمام كل من مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي الإنكليزيين في "خطف" اللاعب، طبقا لما ذكرته تقارير إخبارية.

ورغم غياب تأكيدات حول هذا العرض لكن مصادر إعلامية تقول إن إنييستا يحتفظ فعلا بالعرض حتى الآن وأنه لا يريد أن يظهره لكنه متأكد منه تماما ويريد أن ينتظر حتى يقدم برشلونة عرضه، ويريد إنييستا أنه يتقاضى مبلغا يفوق بكثير مما يتقاضاه ليو ميسي.

ويمكن القول إن كل من مان يونايتد ومان سيتي يحاولان استغلال اللحظة المناسبة إذا ما تعقدت الأمور أكثر في مفاوضات التمديد لإنييستا.

يشار إلى أن مان يونايتد كان حاول في موسم الانتقالات الصيفية، التعاقد مع سيسك فابريغاس لاعب برشلونة إلا أنه فشل، إذ يسعى المدير الفني ديفيد مويس إلى تدعيم منطقة خط الوسط بأي صورة.

يذكر أن عقد إنييستا ينتهي مع النادي الكتالوني في 2015 وأن المفاوضات تعثرت بسبب خلافات بين اللاعب والإدارة حول المقابل المادي.

بعدما جلس احتياطيا في إثنتين من المباريات الخمس التي خاضها برشلونة في الدوري الأسباني لكرة القدم هذا الموسم، يبدو أن أندرياس إنييستا لم يعد اللاعب المحظور الاقتراب منه رغم الشائعات والجدل الذي يحيط به في الوقت الحالي بسبب مفاوضات تجديد عقده مع النادي الكتالوني.

وفي المباريات الثلاث التي بدأها إنييستا ضمن التشكيلة الأساسية للفريق في دوري هذا الموسم، لم يكمل اللاعب سوى مباراة واحدة واستبدل في المباراتين الأخريين.

كما خاض إنييستا مباراة الذهاب في كأس السوبر الأسباني كاملة ولكنه شارك في آخر 17 دقيقة فقط من مباراة الإياب أمام أتلتيكو مدريد.

وذكرت صحيفة "ماركا" الأسبانية الرياضية :"هناك شيء ما خاطئ بالنسبة لإنييستا.. بجانب الإحصائيات، يبدو واضحا للجميع أن تأثير اللاعب داخل الفريق تراجع".

ويأتي هذا الأمر المثير للجدل متزامنا مع الفترة التي تدور فيها المفاوضات بين وكلاء اللاعب ومسؤولي النادي الكتالوني ووسط رغبة من اللاعب ووكلائه في تحسين عقده بشكل كبير.

ومع بلوغه التاسعة والعشرين من عمره، يبحث إنييستا حاليا عن أفضل بنود ممكنة للعقد الجديد حيث ذكرت الصحف الأسبانية أن اللاعب يطالب بمساواته مع البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الأسباني والذي ارتفع راتبه السنوي طبقا لعقده الجديد مع النادي إلى 17 مليون يورو (23 مليون دولار).

ويشعر اللاعب أن هذه المطالب حق له بعدما سمع التصريحات التي أدلى بها ساندرو روسيل رئيس نادي برشلونة قبل أيام حيث قال:"ربما أصبح إنييستا اللاعب الأفضل في العالم لو لم يكن هناك ميسي". والآن، يرغب اللاعب الأسباني الدولي في أن يكون ثاني أعلى لاعب دخلا في برشلونة بعد الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وذكرت صحيفة "ديلي ستار" البريطانية أن كلا من يونايتد وسيتي قطبي مدينة مانشستر الإنكليزية يرغبان في التعاقد مع إنييستا الذي سجل هدف الفوز للمنتخب الأسباني في مرمى هولندا بنهائي كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

وأكدت الصحيفة أن إنييستا رفض بالفعل عرضا من برشلونة لتجديد عقده مع الفريق مقابل حصوله على دخل سنوي إجمالي يبلغ 15 مليون يورو (20 مليون دولار).

وفي الوقت نفسه، بدأ الجدل في صحف إقليم كتالونيا معقل برشلونة بشأن إمكانية رحيل اللاعب عن صفوف الفريق أو أن يفكر النادي الكتالوني في بيعه. ولكن تفكير روسيل وإدارة النادي في بيع لاعب مثل إنييستا لا يبدو أمرا مرجحا خاصة بعد الانتقادات التي وجهت لروسيل بسبب بيع اللاعب تياغو ألكانتارا إلى بايرن ميونيخ الألماني وفشل النادي في ضم مدافع متميز يحتاجه الفريق بشدة.

ولكن الشيء الوحيد الذي أصبح مؤكدا الآن هو أن إنييستا لم يعد النجم الذي لا يمكن الاقتراب منه في تشكيلة برشلونة أو فيما يتعلق بالجدل حول مستقبله مع الفريق.

23