المتاعب تلاحق برلسكوني

الاثنين 2013/11/18
برلسكوني هدد بالخروج من التحالف إذا تم طرده

روما- انشق جناح يمين الوسط من حزب سيلفيو برلسكوني، وهو ما عُدّ نكسة سياسية جديدة لرئيس الوزراء الإيطالي السابق. وقال انجلينو ألفانو نائب رئيس الوزراء إنه أسس رفقة المنشقين معه حزبا جديدا ينتمي إلى يمين الوسط.

يأتي ذلك في الوقت الذي يجهز فيه برلسكوني لإعادة إطلاق حزب «فورزا إيطاليا» الذي كان أوصله للسلطة قبل عقدين.

وقد تصاعد التوتر داخل حزب برلسكوني بعد أن واجه الأخير احتمال الطرد من البرلمان إثر حكم قضائي صدر بحقه. ويقول مراقبون للشأن السياسي إن ألفانو كان اليد اليمنى والمساعد المخلص لبرلسكوني لسنوات، ويمثل انشقاقه ضربة قوية للزعيم الإيطالي السابق. ويضيف المراقبون أن الانشقاق الأخير جعل التحالف الهش الذي يقوده رئيس الوزراء الحالي إنريكو ليتا في وضعية مريحة نسبيا مما كانت عليه.

وكان برلسكوني قد قال في وقت سابق إنه في حالة طرده من البرلمان فإنه يجب على حزبه الخروج من التحالف وعلى وزرائه الاستقالة وإسقاط الحكومة.

ويشير متابعون إلى أن الفانو وآخرين لم يوافقوا على هذا الرأي، ما أدى إلى تصاعد التوتر داخل الحزب بشأن هذه القضية.

5