المجلس الأوروبي يطالب بإعادة التصويت على مونديال قطر

الأربعاء 2015/01/28
التقرير يؤكد أن الفيفا لا يمكنها التنصل من اجراء تصويت جديد

ستراسبورغ (فرنسا) - طالب تقرير صادق عليه المجلس الاوروبي أمس الاتحاد الدولي لكرة القدم بإجراء تصويت جديد على استضافة مونديال 2022 في قطر بعد إجراء "مخالف للقانون بشكل كبير".

وبحسب تقرير لجنة الجمعية البرلمانية للمجلس الاوروبي، فإن "الفيفا لا يمكنه التنصل من ضرورة إجراء تصويت جديد" بعد الكشف عن هذا القرار "الباطل كليا" .

وأعرب البرلمانيون عن أسفهم لعدم النشر الكامل للتحقيق الذي قامت به غرفة التحقيق في لجنة الأخلاقيات التابعة للفيفا والذي كشف عن "ممارسات مشكوك فيها للغاية".

كما انتقدوا الـ"سهولة" التي أكد من خلالها الفيفا اختيار قطر للاستضافة على الرغم من هذا التحقيق.

وأعرب النائب العمالي البريطاني مايكل كونارتي، مقرر مشروع القرار البرلماني، عن أسفه لوضوح الـ"مهزلة" و"محاولة التعتيم على القضية" من قبل الهيئات العالمية لكرة القدم.

وفي عرضه للأسباب، أكد كونارتي أنه اطّلع على الوثائق التي كشفتها صحيفة صنداي تايمز وتثبت أن عضوا قطريا في اللجنة التنفيذية للفيفا، محمد بن همام دفع مبالغ كبيرة من المال لجذب دعم الاتحادات الأفريقية خلال منح استضافة مونديال 2022.

وشدد البرلمانيون على "أن التأكيد بشأن غياب المسؤولية المباشرة لقطر عن تصرفات بن همام لا يمكن أن تجعل التصويت صحيحا لاسيما أنه مشوب بكم كبير من المخالفات".

وسيتم عرض التقرير والقرار الملحق به على الجمعية العمومية للجمعية البرلمانية للمجلس الاوروبي في أبريل في ستراسبورغ، والتي تجمع أكثر من 300 برلماني من الدول الأعضاء الـ47 للمجلس الأوروبي.

22