المحرق البحريني يسعى لرد اعتباره آسيويا

الأربعاء 2016/09/21
الفريق ينزل بكل ثقله

المنامة - يخوض المحرق البحريني مهمة صعبة لضمان تأهله إلى الدور نصف النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عندما يستضيف، الأربعاء، العهد اللبناني على ملعب البحرين الوطني بالرفاع في إياب ربع النهائي.

وكان العهد فاز ذهابا في بيروت بهدف أحمد زريق. ويدخل المحرق اللقاء بسلاح الفوز بفارق هدفين من أجل التأهل مباشرة إلى نصف النهائي والاقتراب من تحقيق إنجاز عام 2008 عندما أحرز اللقب. ومن جهته يلعب العهد اللبناني اللقاء بأكثر من فرصة، حيث أن التعادل يكفيه للصعود وتحقيق الإنجاز لأول مرة. ويمر المحرق بظروف صعبة خاصة مع الضغوط الكبيرة على مدربه الكرواتي رادان غسانين، حيث لم يحقق الفوز في آخر ثلاث مواجهات لعبها، كانت الأولى الخسارة أمام الحد في الكأس السوبر، ومن ثم التعادل مع المنامة في افتتاح منافسات الدوري، وأخيرا خسارته مع العهد في لقاء الذهاب.

ويعول على لاعبيه الحارس الدولي سيد محمد جعفر والمدافعين المخضرمين إبراهيم المشخص وحسين بابا وعبدالله عمر ووليد الحيام والمهاجم إسماعيل عبداللطيف، فضلا عن المحترفين الأربعة المدافع البرازيلي صامويل دي أرونيو ومواطنه لاعب الوسط فيتور سابا الفائز بدوري أبطال آسيا مع ويسترن سيدني الأسترالي 2014، ولاعب الوسط السوري محمود المواس والمهاجم الكونغولي دوريس سالامو الذي لعب ستة مواسم في الدوري الإيطالي بين 2005 و2010 وأحرز لقب الدوري السعودي مع الفتح. وسيفتقد الفريق لجهود لاعب الارتكاز عبدالوهاب علي لحصوله على البطاقة الحمراء في الذهاب.

ومن جانبه وصل العهد اللبناني إلى البحرين عبر طائرة خاصة وضمت بعثته 29 شخصا. ويقود الفريق المدرب الألماني روبيرت ياسبرت الذي يطمح إلى تحقيق إنجاز تاريخي لفريقه خصوصا وأنه يملك أكثر من فرصة لتحقيق ذلك. وسيعول ياسبرت على لاعبيه أحمد زريق والأوغندي الدولي دينيس إيغوما والنيجيري موسى كبيرو وحسن شعيتو “موني” ومحمد حيدر، وخلفهم القائد عباس عطوي والتونسي يوسف المويهبي ومهدي فحص وعباس كنعان وعلي حديد ومحمد قدوح وجاد الزين والحارس محمود حسن. ويلتقي الفائز مع المتأهل من مواجهة القوة الجوية العراقي والجيش السوري (1-1 ذهابا والإياب الثلاثاء). وفي مباراة ثانية من ربع النهائي، يلتقي تامباينز روفرز السنغافوري مع بنغالورو الهندي (0-1 ذهابا).

22