المحرق والبسيتين لتأكيد البداية الواعدة

الجمعة 2013/09/27
فريق المحرق من أجل الاستمرار في الصدارة

المنامة- يبحث المحرق هو الآخر عن فوزه الثاني على التوالي ولكنه سيصطدم بفريق الحالة العنيد الذي خرج بنقطة ثمينة من تعادله السلبي أمام الرفاع في الجولة الافتتاحية. المحرق بقيادة مدربه التونسي سمير شمام يأمل في الاستفادة من خبرة نجومه بقيادة حسين علي "بيليه" ومحمد سالمين وإبراهيم المشخص وحيوية اللاعبين الشباب سيد ضياء سعيد وعلي جمال وحمد الدخيل والمحترفين السوري محمد رضوان قلعجي والعاجي ريميل أديكو والمالي بوبكر كالوبي.

ويبحث فريق الحالة عن المفاجأة الثانية ومباغتة المحرق بعد تألق لاعبيه أمام الرفاع، ويقود الحالة مدربه التونسي المنصف الشرقي ويعول على لاعبيه الشباب جاسم عياش وسلمان سعدون وحسين عبدالجليل وحسين الشكر ويوسف زويد ومعه محمد روبيز والحارس عبدالله مشيمع.

ومن جهته يسعى كل من المحرق والبسيتين إلى تحقيق انتصارهما الثاني وبلوغ النقطة السادسة، عندما يلاقيان المالكية والحالة ضمن منافسات المرحلة الثانية من الدوري البحريني لكرة القدم. وتفتتح المرحلة اليوم، فيلعب سترة مع الشباب والمنامة مع الرفاع إلى جانب المحرق مع الحالة، وتختتم غدا السبت بلقائي الحد مع النجمة والمالكية مع البسيتين.

ويدخل البسيتين المتصدر لقاءه أمام المالكية بحذر شديد خشية الوقوع في المحظور والتعثر، خاصة بعد المستوى الفني الجيد الذي ظهر عليه الأخير في لقاء الافتتاح أمام المحرق رغم الخسارة بثنائية.

وكان البسيتين تفوق على سترة 1-3 في المرحلة الأولى ويبحث عن فوزه الثاني على التوالي، ويقود الفريق المدرب المحلي طارق إبراهيم الذي يعول على محترفيه البرازيليين لويس وفابيانو والسيراليوني كمارا مومني والأردني محمود زعترة وهدافه سامي الحسيني ومعه عبدالوهاب علي وسيد أحمد كريمي ومحمد عجاج.

ويأمل المالكية بقيادة مدربه التونسي حسني الزواوي في التعويض بعد الخسارة أمام المحرق بهدفين نظيفين، وكان المالكية قاب قوسين أو أدنى من الخروج بنقطة ثمينة على أقل تقدير لولا إهدار وإضاعة العديد من الفرص المحققة. ويعول الزواوي على تألق نجمه النيجيري باتريك دايو ومواطنه مايكل دايو فضلا عن الأردني محمد بلص والبنيني إيسزدو واللاعبين المحليين عمار حسن والحارس عبدالكريم الفردان.

ويخوض الرفاع مواجهة صعبة أمام المنامة في لقاء يبحث فيه الفريقين عن الانتصار الأول وحصد النقاط الثلاث بعد اكتفائهما بنقطة واحدة فقط في الجولة الأولى.

مدرب الرفاع الروماني متروك فلورين يعول على خبرة لاعبيه الصربي ميلادين جوفانسيك والليبي محمود زعبية والبرازيلي إدواردو كونسيساو، ويتوقع إشراك الأردني أنس الحجي في مشاركته الأولى مع الفريق، إلى جانب المحليين محمد دعيج وداوود سعد وحسين سلمان وراشد الحوطي.

وفي المقابل مدرب المنامة المحلي حميد كويتي يعول على لاعبيه الشباب مسعود قمبر وعيسى موسى وعلي نيروز ومجتبى غلوم وهاني البدراني والمحترفين السوري أحمد ديب والبرازيلي لازورو ألفيس والمهاجم البرازيلي تياغو فيرنانديز، ويأمل في الخروج بنتيجة إيجابية ورد الاعتبار للرفاع الذي تفوق عليه 2-4 في تجربة ودية قبل انطلاق المسابقة.

22