المحكمة الجنائية الدولية خيار الفلسطينيين الأخير

الاثنين 2015/04/06
محمود عباس: إسرائيل اخترقت وانتهكت كل الاتفاقيات الموقعة مع منظمة التحرير

رام الله - تدرس القيادة الفلسطينية ملفي الاستيطان والاعتداءات الإسرائيلية وجرائمها، لتقديمها في الوقت المناسب للمحكمة الجنائية الدولية، بعد انضمام فلسطين رسميا للمحكمة.

وقال الرئيس الفلسطيني محمود عباس في كلمة له خلال افتتاح حديقة “الاستقلال” بمدينة البيرة قرب رام الله، أمس، “إسرائيل اخترقت وانتهكت كل الاتفاقيات الموقعة مع منظمة التحرير الفلسطينية، وعقب توقيعنا على الانضمام للمحكمة الجنائية الدولية حجزت أموال الضرائب الفلسطينية التي هي حق لنا، ولذلك قرر المجلس المركزي إعادة النظر في كل الاتفاقيات”.

وأضاف “مؤخرا قالت إسرائيل إنها ستحول الأموال، لكنها وصلتنا منقوصة والسبب أنها اقتطعت منها ما أسمته ديون”. مضيفا “لم نقبل استلامها، وقلنا إما أن يكون هناك تحكيم في هذه الأموال وما تسمونه الديون أو نلجأ إلى المحكمة الجنائية الدولية”.

وتواصل إسرائيل، حجب إيرادات المقاصة (التي تشكل ثلثي الإيرادات الفلسطينية)، ما دفع الحكومة الفلسطينية للاقتراض من البنوك لتوفير 60 بالمئة من رواتب موظفي القطاع العام.

4