"المخدوع" أولى "عيون المسرح المحلي" بالشارقة

أولى أمسيات "عيون المسرح المحلي" تنطلق بعرض تسجيلي لمسرحية "المخدوع" في جمعية المسرحيين بالشارقة ضمن البرنامج الثقافي والفكري لشهر رمضان.
الأربعاء 2018/05/16
خشبات خالدة

الشارقة - ضمن برنامجها الثقافي والفكري في ليالي شهر رمضان، تنطلق السبت أولى أمسيات “عيون المسرح المحلي”، في جمعية المسرحيين بالشارقة، بعرض تسجيلي لمسرحية “المخدوع”، التي أنتجها مسرح الشباب القومي، وشاركت في العديد من المهرجانات المسرحية المحلية والخليجية، ونالت المركز الثاني في مشاركتها بمهرجان المسرح الخليجي للشباب الذي أقيم في الشارقة في شهر سبتمبر من العام 1987.

ومسرحية “المخدوع”، أخرجها الفنان أحمد الأنصاري، وكتبها عيسى سلطان لوتاه، وأعدها للمسرح الفنان ضاعن جمعة، وأدى أدوار البطولة فيها كل من الفنانين: محمد سعيد، سعيد عبدالعزيز، عادل إبراهيم، سميرة أحمد، عائشة عبدالرحمن، عبدالله صالح، محمد جمال، بلال عبدالله، عبدالمجيد الجبشي، بسام عبدالله وآخرون.

ويعد هذا العمل من المسرحيات العالقة في ذاكرة المسرحيين والجمهور، بالأداء التمثيلي العفوي والرصين، والإخراج المسرحي المتمكن، لمجموعة من الشباب، حيث نما من خلالهم حراك مسرحي إماراتي نوعي، وصنع أبطالها تاريخا مسرحيا محليا مشرفا يشرح الصدور ويسر الأفئدة.

وستبدأ الأمسية السبت 12 مايو 2018، بعد صلاة التراويح في قاعة جمعية المسرحيين بالشارقة، بالعرض المسرحي، بحضور طاقم عمل “المخدوع”، وعدد من المسرحيين الرواد والشباب، وسيفتح بعدها باب النقاش والحوار، على موائد المحبة والمسرح وذكريات الزمن الجميل.

وتتواصل على طول شهر رمضان أماسي “عيون المسرح المحلي”، وهي أمسيات مسرحية خاصة، تحتفي بعدد من المسرحيات الإماراتية المتميزة، التي شكلت نقلة في تاريخ المسرح الإماراتي، ورغم أنه مضى على عرضها عقود من الزمن، إلا أنها لا تزال حية في ذاكرة المسرحيين والأجيال، وستعرض المسرحيات على شاشة كبيرة، وتتم استضافة عدد من نجومها من الرواد ممن كانت لهم بصمتهم الواضحة والمؤثرة في الحراك المسرحي الإماراتي.

كما أقرت جمعية المسرحيين التي تنظم هذه التظاهرة تنظيم باقة من الندوات الفكرية والثقافية والمسرحية، تحت عناوين مختلفة، تتناول أهم القضايا المسرحية والثقافية المحلية الراهنة، وتستمع لمداخلات أهل المسرح وشؤونهم وشجونهم وتناقش مقترحاتهم وترفع توصياتهم، من أجل تذليل العقبات التي تقف في وجه تطور المسرح المحلي.

وقال عضو مجلس إدارة جمعية المسرحيين، رئيس اللجنة الثقافية والفنية الفنان مرعي الحليان “نسعى في جمعية المسرحيين إلى التواصل مع المسرحيين والفرق العاملة بالدولة، من خلال إحياء البرنامج الثقافي والفني في الجمعية، الذي سيكون له بالغ الأثر في تطوير المشهد المسرحي المحلي، عبر خلق أفق ثقافي لحوارات بناءة تتناول جماليات الفن المسرحي وأهميته في تنمية الذائقة الفنية، في إطار الندوات التي ستتركز حول الراهن المسرحي المحلي وسبل الارتقاء به”.

14