المستقبل للإعلام الإلكتروني في مصر

الثلاثاء 2014/01/21
هاني محمود: لا بد من آلية وميثاق شرف بقطاع الإعلام الالكتروني

القاهرة - قال وزير التنمية الإدارية المصرية هاني محمود إن “المستقبل سيكون للإعلام الإلكتروني وذلك لسهولة انتشاره خاصة بين أوساط الشباب، ولما يتميز به من نقل للأحداث والأخبار ومناقشة القضايا التي تهم الوطن”.

وأكد الوزير خلال مؤتمر مستقبل الإعلام الإلكتروني، أمس الاثنين بدار الأوبرا المصرية، على ضرورة وجود إطار تنظيمي وميثاق شرف للعاملين بقطاع الإعلام الإلكتروني، مشيرا إلى أن هناك بعض التجاوزات تظهر في الإعلام الإلكتروني كغيره من وسائل الإعلام الأخرى كالتسريبات لبعض الأشخاص، واقتحام لحياتهم الشخصية، لذلك لابد أن يضم ميثاق الشرف للإعلام الإلكتروني وضع أطر معينة على أسس سليمة لضبط آلية هذه العمليات دون قيود في المحتوى.. حسبما ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط. ولفت إلى أن الدور التكنولوجي حاليا ريادي وهام في تقليص الفجوات بين المدن الكبيرة والمنــاطق المهمشة.

ومن جانبه، قال الدكتور حلمي الحديدي رئيس منظمة شعوب التضامن الأسيوأفريقية إن الإعلام الإلكتروني كان للشباب دور كبير جدا في تشكيله، فضلا عن دور الصحافة الإلكترونية وضم دورها في الاتحاد مع الاستفادة بالشباب لتعظيم أداء الإعلام الإلكتروني.

وأشار إلى أنه لابد أن تصاحب التطور في الإعلام الإكتروني نهضة في محو الأمية عبر مشروعات وطنية تشارك بها الجامعات المصرية.

من جهتهم أكد إعلاميون أن الإعلام الإلكتروني عبارة عن استقصاء الأنباء الآنية ومعالجتها ونشرها على الجماهير بالسرعة التي تتيحها وسائل الإعلام الحديثة، إلا أن مع ظهورالإنترنت بدأت تظهر ملامح الإعلام الإلكتروني داخل الشبكة.

جدير بالذكر أنه تم اليوم افتتاح فاعليات مؤتمر مستقبل الإعلام الإلكتروني في مصر بحضور المهندس هاني محمود وزير التنمية الإدارية والكاتبة الصحفية سكينة فؤاد مستشار رئيس الجمهورية والدكتور ياسر طنطاوي رئيس النقابة العامة للإعلام الإلكتروني.

18