المسلمون في الغرب حريصون على عيش السلم والحوار

الخميس 2017/07/20
إشكالية علاقة المسلمين بالغرب

دعا الدكتور أحمد العبادي، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء بالمغرب، إلى تأسيس مجلس خبراء للوقوف على إشكالية علاقة المسلمين بالغرب في غضون السنوات العشر المقبلة، حاثا على اعتماد مختلف الأبعاد السياسية والاقتصادية والدينية والحضارية والأمنية في مقاربة هذه المواضيع، وأن تكون المقاربات متضافرة ضمن البعد الوظيفي من خلال تأسيس مشاريع عملية لا تبقى حبيسة الفكر وقابلة للإنجاز في الواقع، وأن تكون ذات طرائق متكاملة.

وشدد العبادي الذي أدار مساء الاثنين أشغال ندوة “المسلمون في الغرب: الواقع والمأمول”، ضمن فعاليات موسم أصيلة الثقافي الدولي، على توفير المسلمين لمكون العيش المشترك بينهم وبين أصحاب الديانات الأخرى، مبرزا أن هناك عددا من الفتن نُزِع فتيلها ولو بتنظيم إفطار جماعي خلال شهر رمضان، أو بتقديم عرض

فني، أو بقراءة شعرية تستطيع أن تفتح النوافذ نحو وجدان الآخر، ونحو كيفية تمثله لذاته مع الآخرين، وللعالم من حوله في سلم وأمان.

وطالب العبادي المسلمين في الغرب بالحرص على العيش المشترك الآمن، المبني على السلم في العلاقة التي تربط المسلمين بغيرهم من أصحاب الديانات الأخرى، داعيا إلى وجوب إعطاء هذه العلاقة أهميتها، لكي لا تبقى حبيسة الخطابات الافتراضية فحسب.

وخلص العبادي إلى المطالبة برفع مستوى الحوار مع الآخر للتأسيس للرقي الحضاري والعروج نحو مراتب السلم والجمال، هذا الأخير الذي في نظر الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، بدأ يغيب عن وجداننا قبل أن يغيب عن أوطاننا العربية، داعيا إلى الإنصات إليه، وشاكرا جامعة المعتمد بن عباد الصيفية، في شخص رئيسها محمد بن عيسى، نظرا إلى حرصها على تهيئة الفضاءات التي ترفرف فيها كل الهيوفة وكل الرقة الجمالية، التي ليست فقط استيطيقية، وإنما هي وظيفية بامتياز.

للإشارة فقد ناقشت ندوة “المسلمون في الغرب: الواقع والمأمول”، التي شارك في أشغالها عدد من المفكرين المعروفين، من العراق، والأردن، وتونس، والمملكة المتحدة، وفرنسا، والولايات المتحدة والمغرب، الحضور الإسلامي في الغرب من خلال ستة مجالات بداية بالحضور الإسلامي الذي لم يعد مقيدا بجغرافية الأوطان، وتزايد نسبة المكون المسلم في التركيبة السكانية للمجتمعات الغربية.

وثالثا حركية الهجرة الإسلامية إلى البلدان الغربية، ليتطرق بعدها إلى الإشكالات المؤسسية والقانونية والاجتماعية التي يطرحها الوجود المسلم في الغرب، إضافة إلى الإشكالات المرتبطة بالحوار الديني. لتختتم الندوة ببحث الإشكالات التي طرحها موضوع التطرف الديني العنيف في أوساط الجاليات المسلمة في الغرب.

14